فرض غرامة قياسية بملايين اليوروهات على شركة الألبسة H&M في ألمانيا بتهمة التجسس على المئات من موظفيها

  • 1 أكتوبر، 2020
فرض غرامة قياسية بملايين اليوروهات على شركة الألبسة H&M في ألمانيا بتهمة التجسس على المئات من موظفيها

سيتوجب على سلسلة فروع الألبسة السويدية H&M دفع غرامة قياسية تصل لـ ٣٥،٣ مليون يورو في ألمانيا، بعد أن تجسست لسنوات على المئات من موظفيها في مركز خدمات في نورنبرغ، مخالفة بذلك قواعد حماية البيانات، بحسب المفوض المختص في هامبورغ يوهانس كاسبار.

واعتبر المفوض أن الغرامة الكبيرة ملائمة ومناسبة لردع الشركات من الاعتداء على المساحة الشخصية لموظفيها. وبحسب المتحدث باسمه تعد الغرامة الأكبر في ألمانيا بعد دخول قانون حماية البيانات في أيار ٢٠١٨ حيز التنفيذ وثاني أكبر غرامة في أوروبا. وبوسع الشركة خلال الأسبوعين القادمين الطعن في الحكم.

وتتهم الشركة بجمع بيانات الموظفين الخاصة منذ العام ٢٠١٤ إعتباراً من تفاصيل غير ضارة، وحتى المشاكل العائلية والمعتقدات الدينية.

وكذلك جمع بيانات عن وضعهم الصحي والسفر وحتى الأحاديث التي كانت تدور بينهم أحياناً، وحفظها في ملفات.

الشركة ردت بالتعهد باصلاحات بالنسبة لحماية البيانات ودفع تعويض للموظفين/ات المتضررين/ات، الأمر الذي مدحه المفوض كاسبار. وكانت الشركة قد أعلنت عن اعتذارها دون تحفظات لدى المتضررين/ات وتأكيدها أن ما جرى في الفرع المذكور لا يتفق مع قواعدها.

(دير تلغراف، موقع تاغزشاو)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

هذا الموقع يستخدم Google Analytics في حال عدم رغبتك بظهور زيارتك في إحصائيات غوغل اضغط هنا.
error: Content is protected !!