تظاهرة مناهضة لقيود كورونا تجتذب عشرات الآلاف في برلين .. والشرطة تفرق الآلاف لعدم الالترام بقواعد التباعد

  • 29 أغسطس، 2020
تظاهرة مناهضة لقيود كورونا تجتذب عشرات الآلاف في برلين .. والشرطة تفرق الآلاف لعدم الالترام بقواعد التباعد

فرقت شرطة برلين اليوم السبت احتجاجا حاشدا على قيود فيروس كورونا بعد ساعات من بدايته بسبب عدم التزام المشاركين في المسيرة بتنفيذ تعليمات التباعد الاجتماعي واستخدام الكمامات.

وقالت شرطة برلين، التي نشرت ٣ آلاف عنصر لضبط حوالي ١٨ ألف محتج ، على تويتر: ”للأسف لم يكن أمامنا اختيار آخر“، مضيفة أن الناس لم تمتثل لشروط الأمان خلال المسيرة.

وأضافت أن المحتجين تفرقوا بسلام على الرغم من بعض الجيوب التي شهدت أعمال عنف مثل إضرام حريق في حاوية وإغلاق بعض الطرق.

وقالت الشرطة إنها استعدت لعنف محتمل بعد أن دعا نشطاء يعارضون قيود فيروس كورونا متابعيهم على وسائل التواصل الاجتماعي في أوروبا لتسليح أنفسهم والتجمع في برلين.

وضمت التظاهرة مجموعات اليمين المتطرفة واتباع نظريات المؤامرة والمناهضين للتلقيح ضد الأمراض، وهؤلاء الذين يعتبرون كورونا كذبة.

وكانت الشرطة قد حظرت الاحتجاج في وقت سابق من الأسبوع الماضي لكن محكمة ألمانية أعطت الضوء الأخضر لتنظيمه، رغم ارتفاع أعداد المصابين بالفيروس في الآونة الأخيرة. وأيدت محكمة الاستئناف في برلين حكم المحكمة الأدنى درجة بإلغاء الحظر الذي فرضته الشرطة على هذه المظاهرة.

وتجمع عدة آلاف عند سارية النصر وشارع ١٧ يونيو بعد ظهر السبت وذلك بعد تفريق الشرطة المظاهرة المناوئة. وقال متحدث باسم الشرطة إن عدد المتجمعين يقدر بعشرات الآلاف من الأشخاص.

وظهرت خلال المسيرة ملصقات كتب عليها “أوقفوا جنون فيروس كورونا” و “إنهاء دكتاتورية فيروس كورونا”، ورفع المتظاهرون لافتات تطالب الحكومة بالاستقالة وبإنهاء القيود المفروضة بسبب الجائحة. وتم عرض رموز لليمين المتطرف عند بوابة براندنبورغ، حيث بدأ المتظاهرون في التجمهر.

(دير تلغراف، وكالة الأنباء الألمانية، رويترز)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

هذا الموقع يستخدم Google Analytics في حال عدم رغبتك بظهور زيارتك في إحصائيات غوغل اضغط هنا.
error: Content is protected !!