عزل 7 آلاف شخص وإغلاق المدارس بعد إصابة المئات بكورونا في مجزر في ألمانيا

  • 18 يونيو، 2020
عزل 7 آلاف شخص وإغلاق المدارس بعد إصابة المئات بكورونا في مجزر في ألمانيا

وضعت السلطات الألمانية في منطقة غوترسلوه ٧ آلاف شخص في الحجر بعد تفشي حالات الإصابة بفيروس كورونا في مجزر تابع لشركة “تونيس” للصناعات الغذائية.

وأظهرت نتيجة الاختبارات التي خضع لها ١٠٥٠ من عمال المجزر، إصابة ٦٥٥ منهم بالفيروس.

وقال سفن-غيورغ أديناور من مجلس المدينة الأربعاء، إن قرار الحجر يسري على كل من كان يعمل في المصنع، الذي تم ايقافه عن العمل، مشيراً إلى أن هؤلاء الأشخاص سيخضعون تدريجياً لاختبار كورونا.

وأكد أديناور أنه لن يكون هناك إغلاق عام في المنطقة على الرغم من التجاوز الملحوظ لمعدل الإصابات الجديدة 50 حالة لكل مئة ألف نسمة في سبعة أيام، وهو المقدار الذي حددته السلطات الألمانية لسحب إجراءات تخفيف قيود كورونا في حال تجاوزه.

وأدى انتشار الفيروس إلى اتخاذ إدارة المنطقة قراراً بإغلاق جميع المدارس ودور رياض الأطفال حتى عطلة الصيف.

وتخمن الشركة أن يكون العمال الأوروبيون قد أصيبوا خلال قضاء العطلة في رومانيا أو بلغاريا، ثم جلبوا الفيروس إلى ألمانيا، مستدركة بأنه واحد من عدة سيناريوهات محتملة لانتشار الفيروس.
(دير تلغراف، وكالة الأنباء الألمانية، تلفزيون إر تي إل)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

هذا الموقع يستخدم Google Analytics في حال عدم رغبتك بظهور زيارتك في إحصائيات غوغل اضغط هنا.
error: Content is protected !!