انتحار وزير مالية ولاية هيسن الألمانية .. مع عدم استبعاد أن يكون “قلقه البالغ” من التداعيات الاقتصادية لكورونا السبب

  • 29 مارس، 2020
انتحار وزير مالية ولاية هيسن الألمانية .. مع عدم استبعاد أن يكون “قلقه البالغ” من التداعيات الاقتصادية لكورونا السبب

انتحر أمس السبت وزير مالية ولاية هيسن الألمانية توماس شيفر بسبب “قلقه البالغ” من التداعيات الاقتصادية لتفشي فيروس كورونا، وفق ما أعلن رئيس حكومة الولاية فولكر بوفيير.

وعثر على جثة الوزير (54 عاما) وهو متزوج وأب لولدين قرب خط لسكك الحديد أمس السبت. ورجحت النيابة العامة في فيسبادن فرضية أن يكون شيفر قد أقدم على الانتحار.

وفيشر يتولى منذ عشر سنوات وزارة مالية الولاية التي تضم فرانكفورت، العاصمة المالية لألمانيا ومقر المصرف المركزي الأوروبي والمصارف الألمانية الكبرى.

وفي بيان مسجّل، قال بوفيير إن فيشر كان يعمل “ليل نهار” لمساعدة الشركات والموظفين على التكيف مع التداعيات الاقتصادية لفيروس كورونا المستجد الذي أعلنته منظمة الصحة العالمية “جائحة”، مبديا “صدمته” إزاء جرى.

وقال رئيس حكومة الولاية المقرّب من المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والمنتمي إلى حزب الاتحاد الديموقراطي المسيحي الذي كان شيفر عضوا فيه، “اليوم يمكننا أن نعتبر أنه كان لديه قلق بالغ” على نحو الخصوص فيما إذا كان بالإمكان النجاح في تلبية التطلعات الهائلة لدى الشعب، وخاصة فيما يتعلق بالمساعدة المالية.

وقال بوفيير إن عليه الإنطلاق من أن هذا القلق أثقلت كاهله، ويبدو أنه لم يكن يجد مخرجاً من الأمر، لقد كان يائساً يغادرهم.

وأوضح بوفيير الذي بدا عليه التأثر “نحتاج إلى شخص مثله في هذه الأوقات الصعبة بالتحديد”.

(دير تلغراف، قناة هيسشه روندفونك، فرانس برس)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!