اختيار “هستيريا المناخ” أسوأ كلمة في العام في ألمانيا

  • 15 يناير، 2020
اختيار “هستيريا المناخ” أسوأ كلمة في العام في ألمانيا

اُختيرت كلمة “هيستيريا المناخ” أسوأ كلمة في العام ٢٠١٩، لأنها استخدمت للتشهير بحركة حماية البيئة والتقليل من شأن النقاشات الهامة حول حماية البيئة، بحسب بيان للجنة التحكيم.

وذكرت اللجنة أن الكلمة استخدمت من قبل الكثيرين من قبل الساسة (خاصة من حزب البديل لألمانيا اليميني المتطرف) والشخصيات الاقتصادية ووسائل الإعلام.

واعتبرت اللجنة أن الكلمة مضللة، بالنظر إلى المعارف العلمية المتعلقة بالتغيير المناخي، وتدعم التوجهات غير المسؤولة المعادية للعلم.

وأشار البيان إلى أنه من الكلمات التي اقترحت عليهم هذا العام، مصطلح “استبدال (الشعب)”، وهو يعبر عن نظرية مؤامرة للأحزاب اليمينية المتطرفة، تزعم بأن “النخبة” لديهم خطة سرية لاستبدال الأغلبية البيضاء البشرة في أوروبا وأستراليا وأمريكا بلاجئين (مسلمين)، ومهاجرين غير بيض آخرين، موضحاً أن هذه النظرية جزء ثابت في إيديولوجية حزب البديل، الذي يهدف لتجانس ثقافي للشعب، ويميز ضد المهاجرين وفقها.
(دير تلغراف)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

هذا الموقع يستخدم Google Analytics في حال عدم رغبتك بظهور زيارتك في إحصائيات غوغل اضغط هنا.
error: Content is protected !!