على هامش تظاهرة ضد الهجوم التركي شمال سوريا .. الشرطة الألمانية تحقق ضد أشخاص شاركوا في مشاجرات وتهجموا على محلين تركيين بعد استفزازات

  • 15 أكتوبر، 2019
على هامش تظاهرة ضد الهجوم التركي شمال سوريا .. الشرطة الألمانية تحقق ضد أشخاص شاركوا في مشاجرات وتهجموا على محلين تركيين بعد استفزازات

وقعت صدامات مساء أمس الإثنين في مدينة هيرنه بولاية شمال الراين فستفاليا على هامش تظاهرة كان أغلبية المشاركين فيها أكراد مناهضة للحملة العسكرية التركية ضد الوحدات الكردية شمال شرق سوريا، ما أدى إلى إصابة ٥ أشخاص.

وتعرض مقهى تركي وكشك لهجوم وسط المدينة، بعد استفزازات صادرة من داخلها بحسب تقديرات الشرطة. وتحدثت الشرطة عن أجواء مشحونة منذ بداية سير التظاهرة الاحتجاجية، ثم وقوع استفزازات ومشاجرات.

وذكرت الشرطة أنه تم رمي قارورة من داخل مقهى تركي بإتجاه المشاركين في التظاهرة. وأشارت إلى حدوث تصعيد عند كشك، واقتحام عدة أكراد له، وإصابتهم شخصين بجراح، ثم حدوث السيناريو نفسه لاحقاً في المقهى التركي، حيث تم كسر زجاج النوافذ وتحطيم قطع أثاث، وإصابة أحد أعضاء النادي التركي الذي يدير المقهى وشرطي، كما نُقل عدد من الأشخاص للمشفى.

صاحب المقهى من جانبه زعم أن إحدى المتظاهرات جاءت أمام مقهاه وشتمت الرئيس التركي، ثم بدأ رمي الحجارة على المقهى. وحاول بعض المتظاهرين منع المشاركين معهم من الاعتداء على المقهى قبل وصول الشرطة، بحسب تلفزيون “في دي إر”.

وقالت الشرطة إن قائد التظاهرة، وهو مواطن ألماني، تعرض للهجوم عندما كان يحاول تهدئة بعض الأفراد.

وتحقق الشرطة ضد عدد كبير من المشاركين في التظاهرة، وتقيم مقاطع الفيديو المنتشرة على وسائل التواصل الاجتماعي، التي تظهر المشاجرات.

واستنكر وزير داخلية الولاية تهجم متظاهرين أكراد مشاركين في تظاهرة مصرح بها تحميها الشرطة، على المقهى والكشك، واعتبره تصرفاً غير مقبولاً ولا يمكن ايجاد عذر له.

وفي مدينة بيليفيلد في الولاية نفسها، تحقق الشرطة بعد تظاهرة كردية مساء الإثنين، شارك فيها قرابة ٣٠٠ شخص. ووفقاً للشرطة، حدث صدام عنيف، بعد استفزازات من المارة، شارك فيه قرابة ٢٠ شخص، فتدخلت الشرطة وفرقت بينهم. وبدأت شرطة حماية الدولة التحقيق جراء رفع أعلام محظورة في التظاهرة.

ومضت تظاهرة في الوقت نفسه في مدينة بوخوم شارك فيها المئات بسلام.

(دير تلغراف، تلفزيون في دي إر، وكالة الأنباء الألمانية)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!