وزير الدفاع الأمريكي يدعو تركيا لوقف عمليتها العسكرية شمال سوريا .. ورئيس الأركان يشرح الوضع العسكري على الأرض

  • 11 أكتوبر، 2019
وزير الدفاع الأمريكي يدعو تركيا لوقف عمليتها العسكرية شمال سوريا .. ورئيس الأركان يشرح الوضع العسكري على الأرض

شجع وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر تركيا “بقوة” على “وقف” عمليتها العسكرية ضد المقاتلين الأكراد في شمال شرق سوريا، وفق بيان للبنتاغون نُشر اليوم الجمعة.

وأورد البيان انه خلال اتصال هاتفي الخميس بين إسبر ونظيره التركي خلوصي أكار، “شجع (إسبر) تركيا بقوة على وقف ما تقوم به في شمال شرق سوريا”، محذرا من أن “هذا التوغل قد تكون له عواقب وخيمة على تركيا”.

وقال وزير الدفاع الاميركي مارك إسبر الجمعة إنه خلال اتصال هاتفي الخميس مع نظيره التركي خلوصي اكار، “شجع تركيا بقوة على وقف” الهجوم، “لتمكين الولايات المتحدة وتركيا وشركائنا في شكل اكبر ايجاد سبيل مشترك لاحتواء الوضع قبل أن يصبح غير قابل للاصلاح”.

وقال رئيس أركان الجيوش الأميركية المشتركة ​مارك ميلي في مؤتمر صحفي مع الوزير إسبر إن الجيش التركي تقدم مسافة بين “٥ .. ٧ .. ١٠” كيلو مترات غرباً و “١..٢ ..٣” كيلومترات شرقاً، واصفاً التوغل حتى الآن بالمحدود، بمشاركة سرايا مشاة خفيفة.

ميلي قال إن الأتراك ينفذون غارات جوية بطائرات ثابتة الجناحين وطائرات دون طيار وضربات مدفعية وضربات مباشرة من الدبابات، مشيراً إلى مشاركة قوات كوماندوز تركية مع “الجيش السوري الحر” الموالي لأنقرة في العملية، مقدراً أعدادهم بمئات من المقاتلين الأتراك وقرابة ١٠٠٠ من “الجيش” المذكور.

وزير الدفاع إسبر قال رداً على سؤال بأنه “لم نتخلى عن الأكراد. ولم يعط أحد ضوءاً أخضر لهذه العملية. يعلم الرب بأنهم (الأتراك) عارضوا هذه العلاقة مع وحدات حماية الشعب منذ بدايتها في العام ٢٠١٤. لا ينبغي علينا أن نكون متفاجئين بأنهم تصرفوا أخيرا على هذا النحو”.

وأشار في رد آخر إلى أن الجنود الأمريكيين ما زالوا مع “قوات شركائنا الأكراد” في مناطق أخرى في سوريا، مضيفاً أنه “سنبقى في تنسيق وثيق مع قوات سوريا الديمقراطية، لكنني لن أضع أفراد الخدمة الأمريكيين وسط صراع طويل الأمد بين الأتراك والأكراد.”

(دير تلغراف، فرانس برس)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!