ولاية برلين تنتزع شراء ٦٧٠ شقة من شركة دويتشه فونن بعد احتجاجات

  • 16 يوليو، 2019
ولاية برلين تنتزع شراء ٦٧٠ شقة من شركة دويتشه فونن بعد احتجاجات

في سياق محاولة ولاية برلين السيطرة على سوق إيجار المنازل، واستجابة لاحتجاجات سكان ٣ مجمعات سكنية على تخطيط شركة “دويتشه فونن” لشراء منازلهم، قامت حكومة الولاية بشراء شقق المجموعات الثلاثة البالغ عددها ٦٧٠ شقة.

وكان سكان الشقق يخشون من أن ترفع شركة دويتشه فونن إيجار شققهم في “كارل ماركس آليه” بعد الشراء، وفق ما ذكر تلفزيون فيلت أمس الاثنين.

وتهدف ولاية برلين إلى وضع المزيد من المنازل تحت سيطرة البلدية، وشراء الشقق قدر الإمكان، بعد أن ارتكبت خطأ فادحاً في التسعينيات وباعت الشقق للمستثمرين.

وكانت أحزاب حكومة ولاية برلين اليسارية قد وضعت في شهر يونيو/حزيران الماضي إطار مسودة قانون، يضع سقفاً لرفع الايجارات مدة ٥ سنوات لمكافحة الارتفاع الجنوني للأسعار.

وبادرت شركة “دويتشه فونن”، أكبر شركة خاصة لتأجير الشقق في العاصمة الألمانية، بعد ذلك إلى الإعلان عن وضع سقف أعلى للإيجارات طوعاً، سيما بعد تعرضها أيضاً لانتقادات خلال النقاشات التي حدثت مؤخراً، حول سوء أحوال المستأجرين وصعوبة العثور على سكن.
(دير تلغراف، تلفزيون فيلت)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!