دراسة: سوق العمل الألمانية تحتاج سنوياً إلى ٢٦٠ ألف مهاجر سنوياً حتى العام ٢٠٦٠ من داخل وخارج الاتحاد الأوروبي

  • 12 فبراير، 2019
دراسة: سوق العمل الألمانية تحتاج سنوياً إلى ٢٦٠ ألف مهاجر سنوياً حتى العام ٢٠٦٠ من داخل وخارج الاتحاد الأوروبي

 أظهرت دراسة حديثة نُشرت نتائجها اليوم الثلاثاء أن سوق العمل في ألمانيا بحاجة إلى أيدي عاملة مهاجرة تقدر على الأقل بنحو ٢٦٠ ألف مهاجر سنوياً، حتى العام ٢٠٦٠، بسبب النقص المتوقع في اليد العاملة.

وبحسب الدراسة، التي أجريت بتكليف من مؤسسة “بيرتلسمان” الألمانية، فإن القوى العاملة ستتقلص بمقدار الثلث تقريبا (نحو 16 مليون شخص) بحلول عام 2060 بسبب شيخوخة المجتمع بدون هجرة، وأنه من المفترض أن يأتي ١١٤ ألفاً من الـ ٢٦٠ ألفاً التي ستحتاجهم البلاد من دول الاتحاد الأوروبي، و١٤٦ ألفاً من دول خارج الاتحاد.

وأشارت الدراسة إلى أن العمالة المهاجرة من دول أخرى في الاتحاد الأوروبي إلى ألمانيا ستتراجع مستقبلا مقارنة بالسنوات الماضية، حيث تتقارب القوة الاقتصادية وجودة الحياة في الدول الأوروبية تدريجيا، ما يؤدي إلى خفض الرغبة في قبول وظيفة بألمانيا.

وأوضحت الدراسة، التي أجراها خبراء من معهد أبحاث اقتصاد السوق والتوظيف وجامعة كوبورغ الألمانية، أن تلك الأسباب تزيد من أهمية استقطاب أيدي عاملة من دول خارج الاتحاد الأوروبي خلال العقود الأربعة المقبلة.

وكانت الحكومة الألمانية قد وضعت مسودة لقانون هجرة العمالة الماهرة نهاية العام الماضي، ومن المنتظر أن تتم بلورته في البوندستاغ حالياً.

ويطالب حزب “البديل لأجل ألمانيا” اليميني المتطرف، بتدريب العاطلين عن العمل داخل البلاد عوض اللجوء لاجتذاب العمالة الماهرة.
(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية، قناة “تزي دي إف”)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!