وزير داخلية ولاية ألمانية: نية سائق السيارة الذي دهس أشخاصاً بينهم سوري وأفغاني في عدة أماكن ليلة رأس السنة كانت واضحة .. وهي قتل الأجانب

  • 1 يناير، 2019
وزير داخلية ولاية ألمانية: نية سائق السيارة الذي دهس أشخاصاً بينهم سوري وأفغاني في عدة أماكن ليلة رأس السنة كانت واضحة .. وهي قتل الأجانب

 أكدت السلطات الألمانية ظهر اليوم الثلاثاء أنها اعتقلت في مدينة إيسن رجلاً في الخمسين من العمر حاول متعمداً فيما يبدو دهس عدة أشخاص بدءاً من منتصف ليلة رأس السنة في مدينة بوتروب بولاية شمال الراين فستفاليا، مشتبهة بأت يكون دافعه كراهية الأجانب.

وفي بيان مشترك للنيابة العامة في ايسن والشرطة في ركلنغنهاوسن ومونستر، ورد أن الرجل، وهو من سكان مدينة إيسن، قام وفقاً لتحقيقاتها الأولية بقيادة سيارته المرسيدس الفضية على الساعة (0:03) من الأول من يناير عمداً كما يبدو نحو شخص في شارع بمدينة بوتروب ليصيبه، لكن الأخير أستطاع إنقاذ نفسه، ثم تابع طريقه متوجهاً إلى وسط بوتروب وحاول مجدداً دهس مجموعة من الناس في ساحة “برلينر بلاتز”، فأصاب ٤ أشخاص على الأقل بجراح، منهم سوري وأفغاني، بعضها خطيرة.

وذكر البيان أن السائق فر بعد ذلك بإتجاه مدينة إيسن، حيث أوقفته الشرطة واعتقلته مؤقتاً. وبينت السلطات أن المذكور حاول أيضاً في إيسن دهس مجموعة من الناس الواقفين في محطة انتظار حافلات في شارع شلوسشتراسه.

وورد في البيان أيضاً أن المشتبه قال تعليقات معادية للأجانب عند اعتقاله، وأن السلطات تنطلق حالياً من أن ما جرى كان “هجوماً محدد الهدف”، الذي قد يعود إلى موقف السائق المعادي للأجانب. ولفتت إلى أن لديها معلومات أولية أيضاً عن معاناته من مرض نفسي.

وعلق وزير داخلية الولاية هيربرت رويل، بعد ظهر اليوم في ساحة “برلينر بلاتز” التي شهدت وقوع غالبية الإصابات، على الجريمة بحضور مسؤولين محليين. وقال رويل إن سيدة من المصابين كانت في حالة خطر على الحياة لفترة، وإن طفلاً أيضاً كان من بين المصابين، مشيراً إلى إصابة شخص آخر بشكل طفيف في مدينة إيسن أيضاً.

ورغم قوله إن التحقيقات ما زالت في بدايتها، لكنه أكد على أنه كانت لدى الرجل النية الواضحة في قتل الأجانب، حيث اتجه بسيارة نحو مجموعات من الناس، جزء كبير منهم على الأقل من الأجانب، وأنه لا يمكن إنكار ذلك.

( دير تلغراف، بيان مشترك للنيابة العامة في ايسن والشرطة في ركلنغنهاوسن ومونستر، تلفزيون في دي إر)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!