ألمانيان يوجهان إهانات لعائلة سورية في مدينة دريسدن ويطالبون سيدة منهم بخلع حجابها .. أحدهما أدى “تحية هتلر” عند حضور الشرطة

  • 6 نوفمبر، 2018
ألمانيان يوجهان إهانات لعائلة سورية في مدينة دريسدن ويطالبون سيدة منهم بخلع حجابها .. أحدهما أدى “تحية هتلر” عند حضور الشرطة

 ذكرت الشرطة الألمانية في مدينة دريسدن شرق البلاد اليوم الاثنين أن ألمانيين أهانا على الساعة الثامنة و٤٠ دقيقة من مساء السبت الماضي في محطة القطارات الرئيسية عائلة سورية، ووصفوها عدة مرات بـ “أجانب قذرون، تعيشون على حساب الدولة فحسب”.

وأوضحت الشرطة في بيان لها أنهما طالبا المرأة بطريقة عدوانية بخلع حجابها. وقامت الشرطة بمنع الاثنين من مواصلة التلفظ بهذا الكلام المهين بحق العائلة وفتحت تحقيقاً بتهمة التحريض على الشعب والإهانة.

ولفتت الشرطة إلى أن ردة فعل أحدهما تمثلت في مد ذراعه وأداء “تحية هتلر”. وأشارت إلى أن الرجلين (٣٦ ،٣٧ عاماً) كانا مخمورين بشدة، وتم وضعهما رهن الاحتجاز مؤقتاً، وستواصل الشرطة الاتحادية إجراءات التحقيق ضد الاثنين بتهمة التحريض على الشعب والإهانة واستخدام رموز منظمات مخالفة للدستور.

وتحدثت شرطة دريسدن في بيانها عن قبضها على شخص آخر مخمور (٢٩ عاماً) ظهر نفس اليوم السبت، بلغ المواطنون عن إطلاقه شعارات معادية للدستور، أي نازية، ثم اتخاذه وضعية قتالية وتهديده بضرب عناصر الشرطة، عندما أرادت أخذ بياناته الشخصية عند محطة القطارات الرئيسية ثم أخذه للمخفر.

وقالت الشرطة إنها سيطرت على الرجل العدواني ووضعته قيد الاحتجاز، وفتحت ضده تحقيقاً بتهمة مقاومة عناصر إنفاذ القانون، واستخدام شعارات منظمات معادية للدستور.

(دير تلغراف)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!