فريق بحثي نمساوي يعثر على دليل على وجود جزيئات بلاستيكية في جسم الانسان .. كيف يبتلعها البشر؟

  • 25 أكتوبر، 2018
فريق بحثي نمساوي يعثر على دليل على وجود جزيئات بلاستيكية في جسم الانسان .. كيف يبتلعها البشر؟

  بعد أن ظل ذلك محط تخمينات فترة طويلة، قدم فريق طبي نمساوي أدلة للمرة الأولى عالمياً على وجود جزيئات بلاستيكية في جسم الإنسان، ما يؤكد أن الجزيئات البلاستيكية لا تهدد الطبيعة فحسب، وإنما البشر أنفسهم.

هذا ماخلصت إليه دراسة أشرف عليها باحثون من جامعة فيينا الطبية ووكالة البيئة النمساوية.

واعتبر فريق البحث أن هذا الاكتشاف يحمل آثارا بعيدة المدى على صحة الإنسان حيث أكدت الدراسات التي أجريت على الحيوانات أن الجزيئات البلاستيكية الدقيقة قد تتسلل إلى الجهاز اللمفاوي والكبد، وقد تكون سببا في حدوث تلف معوي.

وأشارت النتائج إلى العثور على حوالي 9 أنواع مختلفة من البلاستيك في فضلات الإنسان. كما وجد الباحثون في المتوسط 20 من الجسيمات البلاستيكية الدقيقة التي تنتشر في حياة الإنسان اليومية ويمكن للبشر أن يتعرضون لها بأشكال مختلفة.

وقام فريق البحث بدراسة استقصائية على مستوى مجموعة صغيرة من الأشخاص من ثمانية بلدان مختلفة، واحتفظ الأشخاص الذين خضعوا للاستقصاء بمفكرة غذائية لمدة أسبوع، وقد استهلكوا خلال هذه المدة أغذية بلاستيكية معبأة ومشروبات غازية، وقد تناول أغلبهم السمك والمربى. وبعد فترة الاستقصاء قدموا عينة من فضلاتهم.

وقام فريق البحث تحت إشراف فيليب شوبل من جامعة فيينا الطبية بدراسة العينات وتحليل النتائج التي أظهرت أنّ جميع المشاركين تعرضوا لتناول المواد البلاستيكية إمّا عن طريق الأطعمة المغلفة وإما من خلال الشرب من العبوات البلاستيكية، وتوصل فريق البحث إلى أنّ المستهلك يتناول أو يبتلع المواد البلاستيكية دون وعي خلال استهلاك الأطعمة.
(دير تلغراف عن شبكة يورو نيوز)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!