إدارة بايرن تشن هجوماً حاداً على الصحافة لانتقادها لاعبيها .. رغم مواصلة رئيس النادي هونيس مهاجمة أوزيل ولاعب رحل عن النادي

  • 20 أكتوبر، 2018
إدارة بايرن تشن هجوماً حاداً على الصحافة لانتقادها لاعبيها .. رغم مواصلة رئيس النادي هونيس مهاجمة أوزيل ولاعب رحل عن النادي

 قدم كل من رئيس نادي بايرن ميونخ، أولي هونيس ورئيس مجلس الإدارة، كارل-هاينز رومينيغه والمدير الرياضي، حسن صالحميدزيتش مؤتمراً صحافياً مشتركا نادراً من نوعه، اليوم الجمعة شنوا فيه هجوماً لاذعاً على الصحافة و الأصوات الناقدة للنادي البافاري، وقالوا إنهم لن يتسامحوا مع ذلك بعد الآن وسيتخذوا الاجراءات القانونية إن لزم الأمر.

وقال رومينيغه الذي أشار إلى المادة الأولى في الدستور الألماني التي تنص على ضرورة عدم المساس بكرامة الانسان: “ثلاثتنا متفقون على أننا لن نقبل بهذا الأسلوب بعد الآن، ما شهدناه هو تصفية حسابات مع لاعبين بعينهم”، في إشارة للانتقادات التي طالت اللاعبين الدوليين بالبايرن عقب هزيمة ألمانيا أمام هولندا بثلاثية نظيفة السبت الماضي، ضمن منافسات بطولة دوري الأمم الأوروبية.

ودفاعاً عن حارس مرمى بايرن والمنتخب مانويل نوير، الذي تعرض لانتقادات شديدة بسبب خطأ ارتكبه في مواجهة هولندا، أكد رومينيغه: “لا أجد الكلمات للتعليق على الأمور التي قرأتها بشأن مانويل نوير، حصل على جائزة القفاز الذهبي أربع مرات، ما حققه في كرة القدم غير قابل للنقاش”.


كما دافع رئيس مجلس إدارة البايرن عن المدافعين جيروم بواتينغ وماتس هوملز اللذين قيل عنهما أنهما يلعبان “كرة قدم للعجائز”، ووصف بعض الانتقادات بأنها تفتقد للاحترام ومشينة، زاعماً أن البعض لا يفكر بقيم الكرامة والللياقة، وأنه ليس هناك حدود للجدل العقيم.

وقال رومينيغه: “اليوم هو يوم هام لبايرن، لأننا نريد أن نقول للجميع إننا لن نقبل بهذا بعد الآن.. سنحمي لاعبينا ومدربنا ونادينا”.

وأضاف: “إننا لا نحمل وسائل الإعلام المسؤولية عن الأزمة، من يلعب بشكل سيء عليه أن يتقبل الانتقادات، لكننا نطالب بمعلومات موضوعية”.

وفي الوقت الذي دافع هونيس عن لاعبيه بشراسة حيال انتقادات الصحفيين، انتقد هو نفسه بحدة المدافع الراحل لباريس سان جيرمان خوان بيرنات على أدائه الذي زعم أنه كان ضعيفاً في الموسم الماضي في مباراة ضد أشبيلية، كما أصر على انتقاداته المسيئة للاعب الألماني المعتزل مسعود أوزيل، بعد دقائق فقط من دعوة زميله رومينيغه الصحفيين إلى تذكر المادة الأولى من الدستور التي تدعو لعدم المساس بكرامة الانسان.

واسمت صحيفة بيلد، التي تعرضت لهجوم مباشر من رؤساء بايرن، المؤتمر الصحفي بـ”السخيف”، وتحدثت مجلة “كيكر” الرياضية عن “بعض الجمل التي لا تصدق” وردت فيه، فيما قالت در شبيغل إن المؤتمر أظهر حاجة النادي الماسة للتغيير.

واعترض اتحاد الصحفيين الألمان أيضاً بشدة على ما قاله رؤساء بايرن حيال الصحفيين.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الإسبانية، وكالة الأنباء الألمانية)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!