حزب البديل لأجل ألمانيا اليميني المتطرف يصبح للمرة الأولى ثاني أقوى حزب في البلاد في استطلاع “تريند ألمانيا”

  • 21 سبتمبر، 2018
حزب البديل لأجل ألمانيا اليميني المتطرف يصبح للمرة الأولى ثاني أقوى حزب في البلاد في استطلاع “تريند ألمانيا”

 هبطت شعبية أحزاب التحالف الحكومي في ألمانيا مجدداً وفقاً لاستطلاع “دوتشلاند تريند”، في الوقت الذي تقدم حزب  البديل لأجل ألمانيا اليميني المتطرف للمرة الأولى على الحزب الاشتراكي الديمقراطي وبات ثاني أقوى حزب.

وفي حال نُظمت الانتخابات يوم الأحد فسيحصد التحالف المسيحي (حزب ميركل المسيحي الديمقراطي والمسيحي الاجتماعي البافاري) أضعف نتيجة (٢٨٪) له منذ بدء استطلاع “دوتشلاند تريند” في العام ١٩٩٧، الذي تجريه مؤسسة “إنفراتيست ديماب” للمجلة الصباحية في شبكة “آ إر دي”.

وسيحقق حزب “البديل” أفضل نتيجة له (١٨٪) منذ دخوله المنافسة مع الأحزاب الأخرى. فيما سيحصل الحزب الاشتراكي الديمقراطي على ١٧٪ من الأصوات. وكانت نتائج باقي الأحزاب على النحو التالي في الإستطلاع : الحزب الديمقراطي الحر ٩٪، حزب دي لينكه ١٠٪، الخضر ١٥٪.

وعبر نائب رئيس كتلة التحالف المسيحي كارستن لينمان، عن قلقه من نتائج الإستطلاع فقال للقناة الألمانية الأولى، قائلاً إن ليس لديهم الكثير من الفرص لإستعادة الثقة، موضحاً أنهم إذا تشاجروا فحسب لن يمضوا قدماً، داعياً إلى ايقاف الحساسيات الشخصية حتى داخل الحكومة، وإلا سيتجه الوضع إلى ما هو عليه في إيطاليا وغيرها من البلدان، حيث لا تتواجد سوى الأحزاب الراديكالية، وتندثر الأحزاب السائدة.
(دير تلغراف عن القناة الألمانية الأولى)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!