بعد استياء من قرار ترقية رئيس الاستخبارات الألمانية الداخلية عوض إقالته .. الإعلان عن التباحث بين زعماء الإئتلاف الحاكم مجدداً بحثاً عن حل آخر

  • 21 سبتمبر، 2018
بعد استياء من قرار ترقية رئيس الاستخبارات الألمانية الداخلية عوض إقالته .. الإعلان عن التباحث بين زعماء الإئتلاف الحاكم مجدداً بحثاً عن حل آخر

 أعلنت زعيمة الحزب الأشتراكي الديمقراطي أندريا نالز اليوم الجمعة أنه ستتفاوض مجدداً مع زعيمي الحزب الديمقراطي المسيحي أنغيلا ميركل و المسيحي الاجتماعي هورست زيهوفر، بخصوص قضية إقالة رئيس الاستخبارات الداخلية هانز-غيورغ ماسن، بعد أن تعرضت لضغوطات من روابط حزبها في الولايات، واستيائهم من قرار ترقية ماسن إلى منصب وكيل وزارة الداخلية عوض إقالته جراء تصريحاته حول أحداث مدينة كيمنتز، وتشكيكه في حدوث مطاردة الأجانب بدون تقديم أي دليل.

واعتبرت نالز أنهم بقرارهم لم يكونوا ثقة بل فقدوا الثقة، وأنهم الثلاثة أخطأوا، لذلك توجهت إلى ميركل وزيهوفر واقترحت أن يفكروا في هذا القرار مجدداً.

وكانت نالز قد تواصلت قبل ظهر اليوم مع ميركل وزيهوفر، ثم أرسلت لهما رسالة تتضمن طلب التباحث مجدداً.

ونشر زيهوفر رداً قصيراً، قال فيه إن التشاور مجدداً سيكون مجدياً عندما يكون حل بتوافق الآراء ممكنا، مشيراً إلى أنه يتم التفكير في الأمر حالياً.

ثم أدلت المستشارة ميركل بتصريح قصير مساء اعتبرت فيه التشاور مجدداً قراراً صحيحاً وضرورياً، موضحة أنها تجد الأمر كذلك لأن هناك حاجة إلى تركيز شديد على العمل الحكومي، بالنظر إلى الكثير من التحديات الداخلية والخارجية، إضافة إلى أن المواطنين لديهم الحق في حل مشاكلهم وهمومهم.

ومن المنتظر أن يتم التشاور في فترة عطلة نهاية الأسبوع.

(دير تلغراف عن القناة الألمانية الأولى)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!