رئيس الجماعة الكردية في ألمانيا يندد بـ”منعهم” من التظاهر ضد زيارة أردوغان .. والسلطات ترفض روايتهم لسبب المنع

  • 18 سبتمبر، 2018
رئيس الجماعة الكردية في ألمانيا يندد بـ”منعهم” من التظاهر ضد زيارة أردوغان .. والسلطات ترفض روايتهم لسبب المنع

 ندد أكراد في ألمانيا اليوم الإثنين بـ”منع” سلطات ولاية برلين تظاهرة كانت مرتقبة في موقع بوابة براندنبورغ في برلين ضد زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للبلاد بين 27 و 29 أيلول/سبتمبر، في زيارة من المتوقع أن يتوجه خلالها لكولونيا لإلقاء خطاب على الجالية التركية الكبيرة.

ورغم قول شرطة العاصمة أن الأمر ليس مرتبطا بمنع التظاهر، إنما باحتفالات ستُقام في المكان نفسه بعد أيام قليلة في الثالث من تشرين الأول/أكتوبر في مناسبة العيد الوطني الألماني، أكد الأكراد في بيان أن “منع” التجمع السبت 29 أيلول/سبتمبر أمام بوابة براندنبورغ هو “مؤشر مقلق من السلطات التي تمنع حقوق الديموقراطيين لصالح حاكم مستبد”.

وأضاف رئيس الجماعة الكردية في ألمانيا علي ارتان توبراك: “سيتم إغلاق أقسام من المدينة بشكل محكّم لاستقبال الرئيس التركي غير المحبوب (…) وسيتم فرش السجاد الأحمر من أجله”.

ورفضت الشرطة هذه الرواية للأحداث وأشار المتحدث باسمها مايكل خاسن إلى “تركيب مدرجات”، من أجل الاحتفالات المذكورة. وأضاف “طلبنا من الجهة المنظمة (للتظاهرة) اقتراح مكان آخر إلا أنها الغت” التجمع.

وينظم الاكراد مع العلويين الأتراك مسيرة الجمعة 28 أيلول/سبتمبر، تزامنا مع تواجد أردوغان في برلين، من المتوقع أن يشارك حوالي 10 آلاف شخص في هذه المسيرة، بحسب تقديرات المنظمين.

(دير تلغراف عن وكالة فرانس برس)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!