تعرض عائلة سورية في شمال ألمانيا لهجوم من شخصين مجهولين داخل منزلها .. أحدهما دخل لإحدى الغرف وأثار ذعر طفلين

  • 8 سبتمبر، 2018
تعرض عائلة سورية في شمال ألمانيا لهجوم من شخصين مجهولين داخل منزلها .. أحدهما دخل لإحدى الغرف وأثار ذعر طفلين

 اعتدى شخصان مجهولان في بلدة دمين في ولاية مكلنبورغ فوربرمن على عائلة سورية ليلة الأربعاء على الخميس.

وبحسب المعلومات المتوافرة حتى الآن، يُعتقد أن الشخصان ضربا باب الشقة الموجودة في الطابق الأرض وصاحا -وفقاً للشرطة- بأن على المقيمين فيها المغادرة والعودة إلى بلادهم.

وعندما ضرب الرجلان نوافذ الشقة، فُتحت إحداها. ويُعتقد أن أحدهما دخل للغرفة وامسك ابن العائلة البالغ من العمر ١٣ عاماً الذي كان موجوداً على أريكة من كتفه وقام إخافته، وتعرض الفتى وأخته الأكبر منه بعام لصدمة، وتوجب معالجتهما في المشفى لاحقاً.

ويبدو أن الأم (٣٤ عاماً) استطاعت إبعاد المهاجم وإغلاق النافذة. وقبل أن يفرا من المكان، قاما بالتبول على باب الشقة.

وتولت القضية شرطة حماية الدولة المكلفة بالتحقيق في الجرائم التي يشبته بوجود خلفية سياسية لها. ويتم التحقيق ضدهما بتهمة الإضرار بالممتلكات والإهانة وإلحاق أذى بدني.

وكان طول أحد المهاجمين ١.٩٠ متراً ويرتدي “تي شيرت” أزرق اللون. فيما يبلغ طول الآخر قرابة ١.٨٠ متراً، وكان يلبس ثياباً سوداء بالكامل، وفقاً للشرطة.

وأشارت وكالة الأنباء الألمانية إلى أن الشرطة بدأت بتقصي أولى المعلومات التي وصلتها من شهود.

(دير تلغراف عن تلفزيون “إن دي إر”، وكالة الأنباء الألمانية، الصورة رمزية)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!