دعوة وزيرة الخارجية النمساوية بوتين لحضور زفافها يثير جدلاً .. الرئيس الروسي سيصطحب معه فرقة موسيقية كهدية

  • 17 أغسطس، 2018
دعوة وزيرة الخارجية النمساوية بوتين لحضور زفافها يثير جدلاً .. الرئيس الروسي سيصطحب معه فرقة موسيقية كهدية

 تحتفل وزيرة الخارجية النمساوية كارين كنايسل يوم غد السبت بزفافها، وسط أجواء احتفالية يشارك في إحيائها كورال روسي تقليدي، مرافق للرئيس فلاديمير بوتين، الذي دعته للحفل، ما أثار انتقادات من أحزاب المعارضة وأوكرانيا.

وقالت مصادر دبلوماسية، إن بوتين سيصطحب 10 أعضاء في كورال روسي تقليدي كهدية زواج.

ومن المتوقع أن تحضر 100 شخصية حفل زفاف كنايسل و شريكها فولفغانغ مايلنغر، منهم المستشار المحافظ سباستيان كورتس، ونائب المستشار اليميني المتطرف هاينتس كريستيان شتراخه.

ويتمتع حزب الحرية الذي ينتمي إليه شتراخه بعلاقات وثيقة مع حزب روسيا المتحدة الحاكم في روسيا. ويُعرف حزب الحرية بموقفه المتشكك في الاتحاد الأوروبي وموالاته لروسيا، حيث دعم مزاعم تبعية القرم لروسيا ودعا لتخفيف العقوبات المفروضة على موسكو.  ولا تنتمي كنايسل لحزب الحرية المناهض للهجرة، إلا أنه تم تعيينها في المنصب عبره.

واعتبرت الخارجية النمساوية مشاركة بوتين “زيارة شخصية”. وسيرافق الظهور القصير لبوتين في الحفل اجراءات أمنية معتادة يتم اتخاذها عادة لدى زيارة مسؤول حكومي أجنبي بحسب ما نقل موقع صحيفة “دير شتاندارد” عن المتحدث باسم الخارجية.

وأكدت الخارجية أنه سيكون “احتفالاً خاصاً وزيارة شخصية. لن ينتج عنها تغيير في موقف النمسا فيما يتعلق بالسياسة الخارجية”.

وقال النائب البرلماني الديمقراطي الاجتماعي البارز أندرياس شيدر في بيان: “كيف يمكن للنمسا أن تبني الجسور، وتكون وسيطاً نزيهاً خلال فترة رئاستها للاتحاد الأوروبي، عندما تكون وزيرة خارجية النمسا ومستشار البلاد منحازين بشكل صارخ؟”.

ومن المقرر أن يتوجه بوتين، بعد السفر إلى المنطقة الحدودية النمساوية-السلوفينية النائية لحضور حفل الزفاف، إلى ألمانيا لإجراء محادثات مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، من المتوقع أن تبدأ على الساعة السادسة مساء.

(دير تلغراف، وكالة الأنباء الألمانية، موقع الغارديان، الصورة من تلفزيون يورو نيوز )

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!