بعد ١٤ عاماً من الجدل حول ترحيله .. ألمانيا تقبل استقبال حارس سابق في معسكر للنازيين من أمريكا انطلاقاً من “واجبها الأخلاقي”

  • 21 أغسطس، 2018
بعد ١٤ عاماً من الجدل حول ترحيله .. ألمانيا تقبل استقبال حارس سابق في معسكر للنازيين من أمريكا انطلاقاً من “واجبها الأخلاقي”

وافقت الحكومة الألمانية الثلاثاء على استقبال حارس سابق لمعسكر اعتقال  “ترافينكي” إبان النازية قتل فيه أكثر من 6000 شخص، أمرت السلطات الأميركية بترحيله بعد إسقاط الجنسية عنه، وذلك بعد 14 عاماً من رفضها، لأنه ليس مواطناً ألمانياً.

وقالت وزارة الخارجية الألمانية أنها قبلت استقبال المواطن الأوكراني السابق ياكيف بالي (95 عاما) انطلاقاً من “واجبها الأخلاقي” بعد طرده من الولايات المتحدة الاثنين، وقالت أن برلين شعرت أنها ملزمة بقبوله بسبب جرائم النازية.

ويبدو أن برلين كذلك تقدم بادرة دبلوماسية على خلفية التوتر بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة بسبب التجارة والإنفاق الدفاعي، في هذه القضية التي وصفها البيت الأبيض بأنها “أولوية قصوى”.

وأخفى بالي، الذي يعيش في كوينز في نيويورك، ماضيه النازي عن مسؤولي الهجرة عندما انتقل للعيش في الولايات المتحدة عام 1949، بحسب وزارة العدل الأميركية، وأصبح مواطناً أميركيا في 1957.

واعترف بالي، الذي ولد في منطقة كانت ببولندا آنذاك وأصبحت في أوكرانيا حاليا، إلى المسؤولين الفدراليين في 2001 بأنه تلقى تدريبات كحارس نازي عام 1943، بحسب وزارة العدل.

وقرر قاض فدرالي سحب الجنسية منه في آب/اغسطس 2003 وفي العام الذي تلاه أمر قاض آخر متخصص في قضايا الهجرة بترحيله إلى أوكرانيا أو بولندا أو ألمانيا أو أي بلد آخر يقبل به.

وقالت السفارة الأمريكية في ألمانيا على موقع تويتر إنها ممتنة لمساندة ودعم الحكومة الألمانية وخاصة وزيري العدل هايكو ماس والداخلية هورست زيهوفر، لجعل هذه الإزالة ممكنة.

واستغلت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز القضية لكي تشيد بترامب قائلة على حسابها بموقع تويتر إن عيش “بالي” لسنوات طويلة في نيويورك كان ظلماً فظيعاً، وإن الإدارات السابقة فشلت في ترحيله، لكن ترامب أنهى العمل وأزالت هيئة الإنفاذ لشؤون الهجرة والديوان بالولايات المتحدة هذا النازي “الخسيس” من بلادها العظيمة.

(دير تلغراف عن فرانس برس، حساب السفارة الأمريكية في ألمانيا على موقع تويتر، الصورة لوزارة العدل الأمريكية)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!