الليلة فرصتك لمشاهدة أكبر عدد من الشهب في ألمانيا .. تعرف على السبب الذي يجعل شهاباً على الأقل يظهر في السماء كل دقيقة

  • 12 أغسطس، 2018
الليلة فرصتك لمشاهدة أكبر عدد من الشهب في ألمانيا .. تعرف على السبب الذي يجعل شهاباً على الأقل يظهر في السماء كل دقيقة

 سيكون سكان النصف الشمالي من الكرة الأرضية على موعد مع رؤية ورصد زخة شهب ما يُسمى “البرشاويات” لهذا العام، حيث ستصل ذروتها مساء اليوم الأحد  وستمتد حتى صباح يوم غد الاثنين.

وتعد أفضل فترة للمشاهدة في ألمانيا بين الساعة الـ١٢ ليلاً والرابعة صباحاً، ويتوقع أن يُشاهد شهاب على الأقل في الدقيقة في تلك الفترة.

وينصح تيم فلوريان هورن من مؤسسة تزايس-غروس بلانتاريوم في حديث مع تلفزيون فيلت بأخذ وقت كاف لاستشكاف الشهب في السماء وأن يقصد المرء مكاناً مظلماً ويمكن رؤية كل شيء حتى الأفق فيه، أي أن لا تحجب الأبنية أو الأشجار الرؤية.

ونقل تلفزيون الجزيرة عن خبير فلكي قطري توضيحه أن سبب تساقط الشهب بهذه الكثرة يعود إلى مذنب “سويفت تتل” (Swift-Tittle) الذي تم اكتشافه سنة 1862، وذلك عندما تتحرك الأرض في مدارها حول الشمس وتمر قرب حبيبات الغبار التي خلَّفها المُذَنَّب خلال أغسطس/آب من كل عام، فتتقاطع تلك الحبيبات مع الغلاف الجوي الأرضي وتحدث وميضا.

وتحدث ظاهرة الشهب بصفة عامة نتيجة مرور الأرض قرب المخلَّفات الدقيقة وحبيبات الغبار التي تخلفها جُسيمات المُذَنَّبَات.

يُذكر أن زخة شهب البرشاويات تنشط سنويا خلال الفترة من 23 يوليو/تموز حتى 24 أغسطس/آب من كل عام، بينما تبلغ ذروتها خلال يومي 12و 13 أغسطس/آب من كل عام.

ويعود سبب تسميتها بشهب البرشاويات إلى أنها تظهر في كوكبة “برشاوس” (حامل رأس الغول)، وتلك الكوكبة تظهر على هيئة صورة تجسد الرجل الذي يحمل رأس الغول.

ويؤمن الكثيرون بإمكانية أن تتحقق التمنيات التي يضمرها المرء لدى مشاهدة الشهب. وفي حين لا يصدق آخرون الأمر ويضعونه في سياق الخرافات، تقول سيدة لتلفزيون “دي فيلت” إنها تؤمن بإمكانية تحقق ذلك، مستشهدة بقصة حبها لزوجها، حيث تعرفت عليه عندما كانت تراقب سقوط الشهب منذ ١٩ عاماً.

(دير تلغراف عن تلفزيوني دي فيلت، الجزيرة)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!