ألمانيا تحظر جماعة عصابات الدراجات النارية “أوسمانن جرمانيا” القومية التركية .. التي تقول السلطات الألمانية أنها مرتبطة بحزب الرئيس إردوغان

  • 11 يوليو، 2018
ألمانيا تحظر جماعة عصابات الدراجات النارية “أوسمانن جرمانيا” القومية التركية .. التي تقول السلطات الألمانية أنها مرتبطة بحزب الرئيس إردوغان

 حظر وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر الثلاثاء جماعة “أوسمانن جيرمانيا بي تسي” القومية التركية وكل فروعها في الولايات الألمانية ومنعها من القيام بأي نشاطات، بحسب ما ذكر حساب الوزارة على موقع تويتر، بعد مزاعم عن تورطها في الجريمة المنظمة وتكوين خطر على الأمن العام.

وبين حساب الوزارة أن تدابير تفتيش اتخذت في ٤ ولايات فيما يتعلق بهذا الحظر. ونقل عن زيهوفر توضيحه إن الحكومة الاتحادية والولايات لطالما أظهرت عزمها على محاربة كل مظاهر الجريمة المنظمة في ألمانيا، و هذا ينطبق على المجموعة الشبيهة بعصابات الدراجات النارية، كنادي “أوسمانن جرمانيا”، الذي يرتكب أفراده جرائم كبيرة، مؤكداً أن من يرفض دولة القانون لا ينبغي أن يتوقع منهم التسامح.

وذكرت وزارة الداخلية أن المجموعة شُكلت في العام ٢٠١٥، ولديها ١٦ فرعاً.  ولم ترد أنباء عن اعتقال أحد.

وإلى جانب الحديث عن تورطها في الجريمة المنظمة، تقول السلطات الألمانية إنه يعتقد أن المجموعة ذات صلة بحزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، الذي يتزعمه الرئيس رجب طيب إردوغان، وتورطت في عمليات ترهيب لناقديه في ألمانيا.

وتدير المجموعة، التي تضم ألماناً من أصول تركية، نادياً للملاكمة أيضاً بحسب تلفزيون “دي فيلت”، الذي أشار إلى أن “أوسمانن جيرمانيا” تعد الذراع الطويلة للرئيس إردوغان.

(ديرتلغراف، عن حساب وزارة الداخلية الألمانية تويتر، أسوشيتد برس، تلفزيون دي فيلت)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!