أحزاب يسارية ألمانية تطالب بطرد السفير الأميريكي بعد تصريحات مثيرة للجدل

  • 5 يونيو، 2018
أحزاب يسارية ألمانية تطالب بطرد السفير الأميريكي بعد تصريحات مثيرة للجدل

 طالبت أحزاب ألمانية اليوم الثلاثاء بطرد السفير الأميريكي الجديد في برلين ريتشارد غرينيل المقرب من الرئيس دونالد ترامب، متهمين أياه بالتدخل في شؤون البلاد الداخلية.

وأثار غرينيل إستياء وغضب الساسة الألمان في نهاية الأسبوع جراء تصريحات أدلى بها لموقع “برايتبارت” اليميني المتشدد تحدث فيها عن أمله في “تمكين محافظين آخرين في أنحاء أوروبا” بعد فشل اليسار، ثم ورود أنباء عن توجيهه الدعوة للمستشار النمساوي سبستيان كورتز، الذي يصفه بـ”النجم” لتناول الغداء معه في برلين في ١٣ حزيران/يونيو القادم.

وكان غرينل نفى على موقع التواصل الاجتماعي تويتر اتهامات بأنه يريد دعم مرشحين أو أحزاب في أوروبا على نحو مباشر، واصفاً أياها بـ”السخيفة”، وذكر أن هناك صحوة لأغلبية صامتة ترفض النخبة وفقاعتها، مضيفاً أن ترامب يتصدر هذه الأغلبية.

وقال الرئيس السابق للحزب الأشتراكي الديموقراطي مارتن شولز لوكالة الأنباء الألمانية إن “ما يقوم به هذا الرجل غير مسبوق في الدبلوماسية الدولية”.

وأضاف “لو أن سفيرا ألمانيا قال في واشنطن إنه هناك لتمكين الديموقراطيين لكان طُرِد فورا. آمل بأن تؤدي زيارة كورز إلى تقليل مدة عهد السيد غرينيل كسفير في ألمانيا” منوها بذلك إلى كلمة “كورز” التي تعني “قصير” باللغة الألمانية.

من جهتها، تسعى وزارة الخارجية الالمانية للحصول على توضيحات من غرينيل بشأن تصريحاته حيث سيتم التطرق إلى المسألة خلال اجتماع مرتقب الأربعاء بين المبعوث الأميركي والمسؤول الألماني الرفيع اندرياس ميكاليس.

لكن زعيمة حزب “دي لينكه” المعارضة اليساري المتشدد “لينكي” سارا فاغكنيشت قالت إن غرينيل أثبت أنه شخص غير مؤهل ليكون سفيراً، داعية إلى عدم دعوته لشرب فنجان قهوة للتحدث عن الأمر، بل طرده فوراً.

وحتى في الولايات المتحدة، أعرب السياسيون عن قلقهم من تصريحات غرينيل، فقال السناتور الديموقراطي كريس مورفي عبر “تويتر” إن مقابلة المندوب مع “برايتبارت” كانت “فظيعة  لا يفترض أن يمكّن السفراء أي حزب سياسي في الخارج”.

وكانت حاولت وزارة الخارجية الأمريكية إلى الحد من الأضرار التي تسببت بها تصريحاته، حيث نقل موقع “بوليتيكو” الإلكتروني عن متحدث باسم الوزارة قوله: “السفير غرينل أوضح تعليقاته عبر تويتر وأكد أنه ليس من سياسة الولايات المتحدة دعم مرشحين أو أحزاب”، مضيفاً أنه كان يدلي بملاحظات عامة خلال المقابلة.

(دير تلغراف عن فرانس برس، وكالة الأنباء الألمانية، الصورة من لقاء سابق للسفير مع تلفزيون فوكس نيوز الأمريكي)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!