“هيومن رايتس ووتش” تدعو لمقاطعة افتتاح كأس العالم احتجاجاً على سياسة روسيا في سوريا

  • 23 مايو، 2018
“هيومن رايتس ووتش” تدعو لمقاطعة افتتاح كأس العالم احتجاجاً على سياسة روسيا في سوريا

 دعت منظمة “هيومن رايتس ووتش” أمس الثلاثاء قادة العالم الى الامتناع عن حضور حفل افتتاح كأس العالم في روسيا منتصف الشهر القادم ما لم تتعهد موسكو، أبرز حلفاء النظام السوري، بحماية المدنيين في سوريا ووضع “حد للفظاعات”.

وقال المدير التنفيذي للمنظمة كينيث روث في بيان: “باستضافتها أحد أكثر الأحداث متابعة في العالم، تغازل روسيا الرأي العام العالمي وتبحث عن الاحترام”.

وأضاف “على زعماء العالم أن يظهروا للرئيس بوتين أنه ما لم يغير سياساته ويضع حداً للفظاعات التي ترتكبها القوات السورية والروسية، فلن يكونوا إلى جانبه في المنصة الرسمية ليلة الافتتاح”.

ورأت المنظمة أن روسيا “تتحمل المسؤولية ليس فقط عن الانتهاكات التي ترتكبها قواتها مباشرة، بل عن تلك التي يرتكبها حليفها”، مشيرة إلى  أن “العمليات الروسية-السورية المشتركة تسببت بسقوط آلاف الضحايا المدنيين”.

واعتبر روث أن “صورة القوة العظمى الواثقة والحديثة التي يحاول الكرملين تقديمها من خلال استضافة كأس العالم، لا تتوافق مع الجرائم التي ترعاها روسيا في سوريا”.

وأضاف “لا ينبغي لأحد أن يسمح للعلاقات العامة الرياضية بتغطية الانتهاكات التي يتعرض لها السوريون على أيدي الحكومة السورية المدعومة من حليفها الروسي”.

وحذرت المنظمة من تداعيات العمليات العسكرية المقبلة لقوات النظام السوري، خصوصاً في حال توجهها الى محافظة إدلب، التي اعتبر روث أنها أصبحت مكاناً للتخلص من المدنيين السوريين الملاحقين من قبل قوات بوتين -الأسد، وتضم ٢.٣ مليون شخص يتم استهدافهم.

وقال روث “على قادة العالم عدم السماح باستخدام حدث رياضي للتغطية على نمط من الفظاعات المُرتكبة في سوريا، والذي بات يهدد مليوني مدني”.

(دير تلغراف عن فرانس برس، حساب كينيث روث تويتر)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!