شاب ألماني يطلق شتائم معادية للأجانب ضد عائلة سورية متواجدة في حديقة .. ثم يعود ليطلق كلبيه القتاليين على الأب الذي تعرض لجراح بليغة (فيديو)

  • 14 مايو، 2018
شاب ألماني يطلق شتائم معادية للأجانب ضد عائلة سورية متواجدة في حديقة .. ثم يعود ليطلق كلبيه القتاليين على الأب الذي تعرض لجراح بليغة (فيديو)

 تعرض رجل سوري كان مع عائلته بمدينة ماغدبورغ بولاية ساكسونيا أنهالت أمس الأحد لهجوم من شخص ألماني مناهض للأجانب، وأصيب بجراح خطيرة جراء إطلاق الأخير كلبيه القتاليين عليه، وفق ما ذكرت الشرطة الألمانية اليوم الاثنين.

وأوضحت الشرطة أن الرجل السوري (٢٩ عاماً) كان متواجداً مع عائلته ومعارفه قرابة الساعة ٥.٣٠  في منطقة أشبه بالحديقة في طريق “هولزفيغ” عندما تعرض لنحو مفاجىء للإهانة ولشتائم معادية للأجانب من الشاب (٢٣ عاماً) الذي كان يتنزه هناك مع كلبي قتال.

وبينت أن الرجل السوري المتضرر تغاضى عن الإهانات الأولية التي تعرض لها، لكن الجاني عاد بعد مضي بعض الوقت مع كلبيه، واستهدف العائلة السورية.

الشرطة أكدت أن ما لا شك فيه أن الضحية السوري وقف محاولاً حماية عائلته، فقام المهاجم بالإطباق على رقبته بذراعه تاركاً كلبيه يهاجمانه، فقاما بعضه عدة مرات. لذا لم يستطع الضحية الدفاع عن نفسه أو الهرب، وفق ما صرح متحدث باسم الشرطة لموقع شبيغل أونلاين.

وقال الرجل السوري الذي تعرض للاعتداء لدير تلغراف إن المعتدي عاد في المرة الثانية وبصق عليه وشتمه، وبدأ كلباه بالهجوم، فعمد إلى الركض إلى إتجاه آخر بعيداً عن أهله، كي يحمي الأطفال الصغار، ويبعد عنهم الكلاب التي لاحقته بالفعل.

وبين أنه كان يخشى قبل كل شيء أن يتعرض الأطفال الصغار للعض، ما قد يؤدي إلى مقتل أحدهم.

وأوضح أن الفيديو المصور المتداول يظهر نهاية ما جرى، وأنه كان وحده عندما تعرض لعضات الكلاب في يديه وقدميه، خاصة في منطقة الفخذ.

وفيما إذا كان قد حاول الدفاع عن نفسه، قال لدير تلغراف إنه بعد تعرضه للعض وتقطعت ثيابه، كان ساقطاً على الأرض يحاول استجماع قواه للوقوف والهرب، وعندما نجح أخيراً جاء الشاب المعتدي عليه وأمسكه من رقبتها ورماه أرضاً.

وقال إنه وفي نهاية الأمر كاد أحد الكلبين يعض سيدة إلا أن رجلاً من المارة أبعده لحسن الحظ.

وبدت العائلة السورية خائفة مما يجري وسيدة سورية وهي تكاد تبكي وهي تدعو إلى إبعاد الأولاد عن المكان، وهي تجر عربة أطفال، بحسب مقطعي فيديو تثنى لدير تلغراف الإطلاع عليهما. ويظهر المعتدي المفترض في الفيديو وهو يشتم، ويهدد بإخبار الشرطة، بعد أن تهجم كلباه على عدة أشخاص كانوا يتحدثون العربية ويحمل أحدهما عصا والآخر نطاق بنطال.

وقال الشاب السوري، إنه كان وحده عند حدوث الواقعة فيما كان شقيقه في مكان آخر مع طفليه، وأضاف أن الظاهرين في الفيديو هم من المارة.

الشرطة تبحث عن شهود وتجرد المشتبه من كلبيه مؤقتاً

وذكرت الشرطة أن تحقيقاتها أفضت إلى كشف هوية المهاجم، فتم احتجاز الكلبين (أحدهما من فصيل ستافوردشاير والثاني بولدوغ ) مؤقتاً وإيداعهما في مأوى للحيوانات، لافتة إلى أنه تم نقل الضحية إلى المشفى لعلاجه من عضات الكلاب.

ولم يتم إعتقال المشتبه حالياً. وقالت الشرطة إن هناك أقوال مختلفة حول ما تبقى من مجريات، وهناك حاجة للتحقيق بشأنها. لذا ما زالت تبحث عن شهود بإمكانهم إعطائها معلومات عن مجريات الأحداث، على الرقم 0391 – 546 3292.

وعبر الرجل السوري عن أمله في أن تتم محاسبة المعتدي عليه، لأنه قد يتصرف على هذا النحو مع لاجئين آخرين.

(دير تلغراف، تقرير الشرطة الألمانية، شبيغل أونلاين )

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!