القبض على ألماني يُشتبه بقتله سورياً بعد محاولته فض شجار دخل فيه صديقه حول زجاجة “فودكا” مفقودة

  • 11 أبريل، 2018
القبض على ألماني يُشتبه بقتله سورياً بعد محاولته فض شجار دخل فيه صديقه حول زجاجة “فودكا” مفقودة

يقبع شاب ألماني (٢٥ عاماً) في السجن الاحتياطي للإشتباه بقتله شاب سوري (١٨ عاماً) طعناً بالسكين خلال شجار في بلدة فيتن بولاية شمال الراين فستفاليا أول أمس الأحد.

وأصيب الشاب السوري بطعنة في الرقبة توفي جرائها. وسلم المشتبه به نفسه صباح الاثنين للشرطة.

وتحدثت صحيفة “فاز” المحلية عن تجمع عدد من الناس بعد ظهر الاثنين حول مكان وقوع الجريمة حزينين على مقتل الشاب الذي يدعى أحمد وغاضبين لكون الجريمة حصلت دون جدوى.

ونقلت عن شبان متواجدين في المكان نفيهم أن يكون الخلاف حول زجاجة “فودكا” مختفية السبب في دخول الضحية أحمد والآخرين في الشجار، وهو الأمر الذي توصلت إليه تحقيقات الشرطة حتى الآن.

وبحسب الشبان، الذين كان بعضهم موجوداً في الجوار خلال ليلة حدوث الجريمة، كان أحمد يريد فض الشجار، عندما دخل صديق له في شجار أمام كشك عند شارع “أنين شترسه” عند الساعة الواحدة ليلاً، مع عدد من الألمان. وقد يكون الشجار متعلقاً بزجاجة أو عدة زجاجات من الفودكا المختفية، إلا أن الأمر سرعان ما حُل و تبين أنه سوء تفاهم بحسب الشهود الذين قالوا إن الجميع تبادلوا المصافحة حتى بعد ذلك.

وقال الشهود أيضاً إنه عندما قدم أحمد بدأ المشتبه به المفترض بالتهديد من الطرف الآخر من الشارع وبخلق المتاعب قائلاً لأحمد:” إن اقتربت، سأذبحك”.

وبعد إصابة أحمد بطعنة سكين قطعت شريانه السباتي تقريباً، نزف حتى الموت عند محطة حافلات في المكان.

وقال سوري من أصدقاء الضحية إنه لم يتمكن من إيقاف النزف. وتمكن أحد مواطني الضحية أحمد (١٧ عاماً) كان قد أصيب بجرح في البطن من أداة حادة بحسب الشرطة، مغادرة المشفى.

وليس هناك بحسب الشرطة أية إشارات على أن دافع الجريمة معاداة الأجانب.

ووضع الشباب الورود والشموع في مكان وقوع الجريمة، فيما بكي البعض. وكان من بينهم فتاة (١٤ عاماً) كانت صديقة أحمد منذ ٣ أشهر، ثبتت صورة على ورق مقوى، تظهرها وهي تتبادل القبلات مع صديقها. ورسمت باللون الأسود قلباً كاتبة “أحبك”.

(دير تلغراف عن موقع فاز)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!