تعزيزات لشرطة مدينة دويسبورغ الألمانية بعد منعها لشجار جماعي واعتقالها العشرات .. ونفي لارتباط المشاجرة بالشأن التركي -الكردي

  • 30 مارس، 2018
تعزيزات لشرطة مدينة دويسبورغ الألمانية بعد منعها لشجار جماعي واعتقالها العشرات .. ونفي لارتباط المشاجرة بالشأن التركي -الكردي

التقى العشرات من المتخاصمين ليلة الثلاثاء الماضي في مدينة دويسبورغ الألمانية حاملين السواطير والقضبان الحديدية عازمين على الاشتباك مع بعضهم البعض، ما استدعى تدخل الشرطة التي استخدمت من بين أشياء أخرى الغاز المهيج للتفريق بين المجموعتين.

وبلغ عدد كل مجموعة بحسب بيانات الشرطة ٢٠ إلى ٣٠ شخصاً. وتعرض عناصر الشرطة للإهانة والرمي بأشياء من الطرفين بحسب ما ذكر متحدث باسم الشرطة صباح أمس الأربعاء، وبين أن عناصرهم سيطروا على الوضع قبل أن يشهد تصعيداً.

ويظهر شريط فيديو نشره موقع “ديسبورغر ناخريشتن” تقدم الشرطة في حي هامبورن بالمدينة، بعد أن تلقوا بلاغات من السكان، مع بدء المناوشات قرابة الساعة الثامنة.

وقبضت الشرطة على ٥٠ شخصاً، قبل أن تطلق سراح ٣٠ منهم بعد أخذ بياناتهم الشخصية. وبقي الباقي قيد الاحتجاز لمنع ارتكاب المزيد من الجرائم.

وامتنع جميع المشاركين في المشاجرة عن الإفصاح عن السبب. ونفى الناطق باسم الشرطة وجود خلفية سياسية للأمر، بعد أن سرت تكهنات بأن يكون الشجار بين أكراد وأتراك، وبين أنه لو كان الأمر كذلك لربما سمعوا شعارات ورأوا تلويحاً بالإعلام، إلا أنه لم يحدث أي شيء من هذا، بل سمعوا الشتائم فقط كـ”ابن العاهرة”.

وقال موقع شبيغل أونلاين أن الشرطة تعتقد أن الشجار مرده إلى خلافات حول نشاطات اجرامية تجارية، كشأن توزيع أموال تم جنيها من الاتجار بالمخدرات.

وعن جنسيات المشتبه بهم، أوضح المتحدث أنهم ينتمون لقطاعات واسعة من السكان، منهم من حملة الجنسية الألمانية، وآخرون من خلفيات مهاجرة، والبعض من عديمي الجنسية.

وقال متحدث باسم الشرطة اليوم الخميس أنهم حصلوا مؤقتاً بعد هذه الواقعة على تعزيزات، هم ٦٠ عنصراً.
(دير تلغراف عن فرانكفورته ألغماينه تسايتونغ، وكالة الأنباء الألمانية، شبيغل أونلاين)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!