بعد تصريحات وزير الداخلية زيهوفر .. الرئيس الألماني شتاينماير يقول إن الإسلام ينتمي لألمانيا

  • 20 مارس، 2018
بعد تصريحات وزير الداخلية زيهوفر .. الرئيس الألماني شتاينماير يقول إن الإسلام ينتمي لألمانيا

بعد أن بدأ نقاش جديد عن انتماء الإسلام لألمانيا جراء تصريحات لوزير الداخلية الألماني الجديد هورست زيهوفر، أكد الرئيس الألماني فرانك-فالتر شتاينماير أن الإسلام ينتنمي لألمانيا.

ونقل موقع شبيغل أونلاين عن شتاينماير قوله إنه يعتقد بأن هناك مكان للإسلام في ألمانيا. وكان زيهوفر المنتمي للحزب المسيحي الاجتماعي البافاري، قد أكد أن الإسلام لا ينتمي لألمانيا، وإنما المسلمون فقط الذين يعيشون في البلاد، قائلاً إن رسالته تكمن في أن على المسلمين أن يعيشوا معهم وليس إلى جانبهم أو ضدهم.

ودعا شتاينماير الثلاثاء الساسة إلى التركيز على مناقشة السياسة التي تدعم تحقيق الاندماج عوض التجادل حول العناوين الرئيسية في وسائل الإعلام. وقال إن على ألمانيا أن تتمسك بمقولة الرئيس السابق كرستيان فولف في أن “الإسلام ينتمي لألمانيا حالياً”.

وقال شتاينماير في تصريحات خاصة لصحف شبكة “في أر إم” الإعلامية في عددها الصادر اليوم : “يجب علينا ألا نودع هذه الرسالة”، بالإشارة إلى اقتباس سلفه الأسبق كريستيان فولف.

وأضاف أن فولف لم يتحدث بصفته مؤرخاً أو عالم دين، وقال: “رسالته كانت:المسلمون في ألمانيا ينتمون إليها”.

(دير تلغراف عن موقع بولتيكو، وكالة الأنباء الألمانية)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!