“آريش تايمز”: تزايد الأدلة على تعرض لاجئين عائدين لسوريا للتعذيب والقتل .. مقتل ٤ منهم بعد عودتهم لمناطق يسيطر عليها النظام

  • 18 مارس، 2018
“آريش تايمز”: تزايد الأدلة على تعرض لاجئين عائدين لسوريا للتعذيب والقتل .. مقتل ٤ منهم بعد عودتهم لمناطق يسيطر عليها النظام

قالت صحيفة “آريش تايمز” الإيرلندية اليوم السبت إنها تلقت معلومات جديدة عن حالات اعتقال وتعذيب لاجئين عائدين للمناطق التي يسيطر النظام السوري عليها، بعد نشرها تحقيقاً في شهر ديسمبر الماضي يتعلق بعودة عدد متزايد من اللاجئين من دول كألمانيا والسويد والدنمارك لسوريا لأسباب كرفض لم شمل الأسر أو مشاكل في الاندماج في المجتمعات المستضيفة.

وبينت أنها تلقت معلومات عن مقتل ٤ على الأقل من العائدين، بينهم شخص عاد من ألمانيا لسوريا للعناية بأمه المريضة، اختفى بعد فترة قصيرة في دمشق، مشيرة إلى أن المرة الأخيرة التي سمعت والدته فيها صوته، عندما تحدث هاتفياً معه قائلاً إنه قرب منطقة دمشق القديمة، الخاضعة لسيطرة النظام. وذكرت الصحيفة أنه تم العثور على جثة الرجل بعد مرور ٨ أشهر في شارع قريب من المكان، وفق ما قال أحد أصدقائه. ولم تستطع العائلة تأكيد هوية المسؤولين عن قتله.

وتواصلت “آريش تايمز” مع محام في دمشق قال إنه شهد صدور ٣ شهادات وفاة لنزلاء في سجون عسكرية. ونقلت عن المحامي، الذي لم يكشف عن هويته خوفاً من تداعيات ذلك، قوله إنه تلقى ٣ شهادات وفاة لـ ٣ شبان، عائدين حديثاً من أوروبا، كانوا يعيشون هناك كلاجئين فيها، مبيناً أن ٢ منهم عادا لمناطق سيطرة النظام في حماة، والثالث إلى دمشق.

وبينت الصحيفة أن الثلاثة اعتقلوا خلال أقل من ٣ أشهر بعد عودتهم، وماتوا في سجن عسكري في فترة تراوحت بين ٢ و٤ أشهر بعد ذلك. وكان سبب الوفاة الرسمي بحسب الوثيقة بالنسبة للثلاثة “مشكلة في القلب”.

وقالت “آريش تايمز” إن “الحكومة السورية” لم ترد على عدة طلبات للتعليق على الموضوع.

ونقلت عن منظمات حقوقية، كمنظمة العفو الدولية، شرحها في تقارير سابقة، أنه عادة ما يُكتب أن سبب وفاة نزلاء السجون العسكرية في سوريا “مشاكل تنفسية” و “نوبة قلبية”، عندما يكون الموت نتيجة سوء المعاملة والتعذيب.

(دير تلغراف عن “آريش تايمز”)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!