حكم مفاجىء على زوج حاول خنق زوجته السورية في ألمانيا .. القاضي حكم عليه بالسجن ٤ سنوات أكثر مما طالب به الإدعاء العام

  • 28 فبراير، 2018
حكم مفاجىء على زوج حاول خنق زوجته السورية في ألمانيا .. القاضي حكم عليه بالسجن ٤ سنوات أكثر مما طالب به الإدعاء العام

قضت محكمة في مدينة كوتبوس شرق ألمانيا أمس الاثنين بالسجن على رجل فلسطيني من مواليد سوريا، حاول صيف العام الماضي خنق زوجته السورية، التي نجت فقط لأنها كانت محظوظة للغاية، بحسب المحكمة.

وكان دافع الزوج (٣٠ عاماً حينها) لارتكاب الجريمة بحسب المحكمة رغبة الزوجة (٢٢ عاماً حينها) في الانفصال عنه. وكان الادعاء العام طالب بسجنه ٥ سنوات، فيما دعت جهة الدفاع للحكم عليه بالسجن مدة لا تتجاوز ٥ سنوات، إلا أن حكم المحكمة جاء أكثر قساوة، وقضى بالسجن ٩ سنوات عليه لمحاولته قتلها وإلحاق أذى بدني جسيم بها.

وقام المتهم في يوم حدوث الجريمة في شهر تموز من العام ٢٠١٧، بخنق زوجته حتى غابت عن الوعي في منزل عائلتها، ولولا تدخل والدتها وشقيقها المتواجدين في الغرفة المجاورة لكانت قد قُتلت، وفقاً للمحكمة.

وقبضت الشرطة على الزوج بعد أن غادر المنزل بفترة قصيرة، وأقر بما نُسب إليه.

وكان الاثنان قد جاءا بشكل منفصل إلى ألمانيا وتعرفا على بعضهما في دورة تعلم اللغة الألمانية في خريف العام ٢٠١٦، ثم تزوجا بعد ذلك بأشهر، لكن المشاكل بدأت بينهما بعد ذلك بفترة قصيرة.

وقال القاضي أمس الاثنين إن الرجل كان يحاول التحكم بحياتها، وإن زواجهما كان على وشك الفشل لعدة مرات، لكن كانت هناك دائماً محاولات للتقريب بينهما.

وفي بيان المحكمة لخلفيات الحكم، قيل إن الزوج كان يريد انجاب أطفال، فيما ربطت هي مستقبل علاقتهما بالسماح لها بالالتحاق بتدريب مهني كي تصبح شرطية ثم ليفكرا لاحقا بالأطفال.

وبعد أن قبل الزوج في البداية حاول بعد فترة التحكم في حياتها مجدداً، بحسب البيان، الذي أوضح أن نمط حياتها الغربي لم تناسبه وأغضبته، حيث كان يطالبها على سبيل المثال بلبس الحجاب، الأمر الذي كانت ترفضه.

الحكم لم يدخل حيز التنفيذ بعد، ويمكن الطعن فيه خلال أسبوع من صدوره. وقال محامي الدفاع إنه سينظر في اسئناف الحكم.

( تلفزيون “إر بي بي”، صحيفة لاوسيتزر روندشاو تسايتونغ)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!