ميركل تواجه ردود أفغال غاضبة في صفوف اتحادها المسيحي جراء تنازلاتها للحزب الأشتراكي الديمقراطي في اتفاق تشكيل حكومة جديدة

  • 9 فبراير، 2018
ميركل تواجه ردود أفغال غاضبة في صفوف اتحادها المسيحي جراء تنازلاتها للحزب الأشتراكي الديمقراطي في اتفاق تشكيل حكومة جديدة

يتصاعد الغضب في صفوف المحافظين الألمان بزعامة أنغيلا ميركل إثر الاتفاق على تشكيل ائتلاف حكومي مع الحزب الأشتراكي الديموقراطي رأوا انه جاء على حساب مصالحهم وكلفهم تنازلات مؤلمة لضمان بقائها في الحكم لولاية رابعة.

وبموجب الاتفاق الذي تم التوصل إليه الأربعاء، وافق الحزبان اللذان تراجعا في انتخابات أيلول/سبتمبر 2017 على تجديد ائتلافهما اليسار-الوسط.

وقال النائب من الاتحاد الاجتماعي المسيحي كريستيان فون ستيتن على تلفزيون “إيه آر دي “العام “إن الطريقة التي تشكلت فيها الحكومة خطأ سياسي”.

ومن النادر سماع انتقادات مباشرة كهذه لزعيمة الحزب من صفوف المحافظين والذين يتحدون تقليديا خلف زعمائهم.

لكن ستيتن لم يكن وحيدا في قلقه. فقد قال رئيس مجلس الأعمال في الاتحاد الاجتماعي المسيحي فولفغانغ ستايغر لصحيفة نيو اوسنابروكر تسايتونغ المحلية إن ميركل جلبت على الحزب نتيجة “بائسة” من محادثات الائتلاف.

وقال أولاف غوتنغ البرلماني من الحزب الديمقراطي المسيحي الذي تنتمي له ميركل في تغريدة عبر فيها ساخراً عن ارتياحه أخيراً للتوصل للاتفاق، قائلاً “على الأقل لا زال لدينا المستشارية”.

وعبر جناح الأعمال القوي في الحزب الديمقراطي المسيحي عن جزعه حيال تخصيص رئاسة ٣ وزارات رئيسية للحزب الأشتراكي الديمقراطي، وقال إنه يصعب عليه فهم لماذا حصل حزب حصل على ٢٠٪ من الأصوات الانتخابية على نسبة ٤٠٪ من المناصب الوزارية، بما فيها وزرات لها وزنها كالخارجية والمالية والعدل.

وكتبت صحيفة “بيلد” الواسعة الانتشار أنه مع حصول الأشتراكيين الديموقراطيين الذين حققوا نتيجة ضعيفة في الانتخابات، على ست حقائب وزارية وتنازل الاتحاد الاجتماعي المسيحي المحافظ عن حقيبة الداخلية لحليفهم البافاري “فإن ميركل تكون قد وهبت الحكومة للحزب الأشتراكي الديموقراطي”.

وبرأي صحيفة فرانكفورتر الغماينه تسايتونغ المحافظة “ماذا تبقّى للاتحاد المسيحي الاجتماعي؟ ميركل”.

إلا أن هورست زيهوفر زعيم الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري أوضح – بعد اجتماع للحزب تم التصويت فيه بالاجماع على قبول الدخول في تحالف حكومي وفقاً للاتفاق اليوم الخميس – أن الحزب الأشتراكي الديمقراطي أصر على أنه يريد الوزارات الثلاث المذكورة، وإلا فأنه لن يكون بوسعه الانضمام للحكومة.

وفي حال الموافقة عليه في تصويت بين أعضاء الحزب الاشتراكي الديموقراطي في الأسابيع المقبلة، ستكون تلك المرة الثالثة التي يجتمع فيها الحزبان اللذان هيمنا على عقود من السياسة الألمانية في مرحلة ما بعد الحرب كخصمين، تحت قيادة ميركل منذ 2005.

وكتبت صحيفة سودويتشه تسايتونغ ومقرها ميونيخ الآن “سيرتاح بعض ممن هم في قيادة الحزب الاجتماعي المسيحي لأنهم لم ينظموا تصويتا بين الأعضاء”، على الدخول في التحالف وفقاً لهذا الاتفاق.

وتحتوي اللائحة الحكومية المحتملة لميركل على ثغرات يمكن للمراقبين أن يرصدوا من خلالها نجوما صاعدين في حزبها، جاهزين لترك بصمتهم على ما قد تكون ولايتها الأخيرة.

ولم يحصل ينس شبان، الشاب العضو في مجلس رئاسة حزب ميركل المسيحي الديمقراطي أو رئيسة حكومة ولاية سارلاند الصغيرة انغريت كرامب-كارنبوير التي تعتبر خليفة محتملة للمستشارة، على حقائب وزارية.

– مصير ميركل على المحك –

علقت النسخة الالكترونية لصحيفة شبيغل قائلة “إن اللائحة الأولية لوزراء الحزب الاجتماعي المسيحي ليست ملهمة … إن حكومة ميركل الرابعة تبدو منهكة قبل أن يتم التأكد من تحققها”.

وإضافة الى حصوله على ثلاث حقائب وزارية، حصل الحزب المسيحي الاجتماعي، على صيغة أخف لهجة للقيود على عدد اللاجئين القادمين سنويا وهو مطلب دائم له، قبيل انتخابات محلية في وقت لاحق هذا العام.

وبدوره حصل الأشتراكي الديموقراطي على تنازلات حول قانون العمل والرعاية الصحية إضافة إلى الوزارات الست.

وقال خبير السياسة في جامعة تريير اوفي يون لشبكة “زد دي اف” التلفزيونية “سيمضي وقت قبل أن تستعيد ميركل مركز انطلاقها” كزعيمة بدون منازع لحزبها في أعقاب التنازلات المزعجة”.

وسيكون الاختبار الثالث لسلطتها في مؤتمر الحزب في 26 شباط/فبراير، الذي سيتم التصويت فيه على الدخول في التحالف الحكومي، وفقاً للاتفاق الذي تم التوصل إليه مع الحزب الأشتراكي الديمقراطي.

وتوقعت سودويتشه تسايتونغ أنه مهما حصل فربما “لن تدوم هذه الحكومة طويلا”، مبينة أنه  “في مناطق واسعة في ألمانيا، الشعور السائد هو أن الأمور لا يمكن أن تستمر هكذا”.

(دير تلغراف عن فرانس برس، وكالة الأنباء الألمانية )

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!