“لا مكان لمعاداة السامية في ألمانيا” .. وزيران ألمانيان ينتقدان إحراق متظاهرين لعلم إسرائيل في برلين احتجاجاً على قرار ترامب

  • 11 ديسمبر، 2017
“لا مكان لمعاداة السامية في ألمانيا” .. وزيران ألمانيان ينتقدان إحراق متظاهرين لعلم إسرائيل في برلين احتجاجاً على قرار ترامب

انتقد وزيران من حكومة تصريف الأعمال الألمانية الحالية بشدة تصرفات المحتجين على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، خلال تظاهرات في العاصمة برلين، تم إحراق أعلام إسرائيلية فيها.

فقال وزير العدل هايكو ماس لصحيفة بيلد في تصريحات ستنشر في عددها الصادر يوم الاثنين إنه لا مكان لمعاداة السامية في بلاده، مؤكداً أن “أي نوع من معاداة السامية هو هجوم على الجميع. يجب عدم السماح قط بعودة معاداة السامية من جديد”.

وتجمع المئات أمام السفارة الأمريكية في العاصمة الألمانية للمشاركة في احتجاجات “يوم الغضب” أول أمس الجمعة. وفي وقت لاحق قالت الشرطة على حسابها بموقع تويتر إنها احتجزت عشرة أشخاص خلال الاحتجاج وتم توجيه 12 تهمة جنائية، من بينها حرق أعلام إسرائيلية.

وقال وزير الخارجية زيغمار غابرييل للصحيفة أن الانتقادات الموجهة لقرار ترامب أمر يمكن تفهمه، لكن الناس ليس لديها الحق أو المبرر لحرق العلم الإسرائيلي أو التحريض على كراهية اليهود أو التشكيك في حق إسرائيل في الوجود.

وأضاف أن من يفعل ذلك “لا يقف ضد إسرائيل فحسب، بل ضد الدستور الألماني أيضا”. وشدد غابرييل على أن ألمانيا لن تتساهل مع هذا الأمر وأنها لا تسمح إلا بالمظاهرات السلمية.

(دير تلغراف عن رويترز، الصورة أرشيفية من تلفزيون فونيكس)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!