خلال مؤتمر عام للحزب .. الأشتراكي الديمقراطي يصوت لصالح عقد محادثات مع تحالف ميركل المسيحي ويعيد انتخاب شولتز رئيساً له

  • 7 ديسمبر، 2017
خلال مؤتمر عام للحزب .. الأشتراكي الديمقراطي يصوت لصالح عقد محادثات مع تحالف ميركل المسيحي ويعيد انتخاب شولتز رئيساً له

صوت غالبية موفدي الحزب الأشتراكي الديمقراطي الألماني اليوم الخميس خلال مؤتمر عام للحزب، بعد ساعات من النقاش، بأغلبية كبيرة لصالح التباحث في تشكيل حكومة جديدة في البلاد، على أن تكون نتائج المحادثات مفتوحة على كل الاحتمالات.

وصوتت أغلبية من قرابة ٦٠٠ موفد لصالح المحادثات، التي قد تفضي لتشكيل “تحالف كبير” يجمع الطرفين، أو حكومة أقلية بقيادة المستشارة الحالية أنغيلا ميركل (زعيمة الحزب الديمقراطي المسيحي) أو إلى انتخابات جديدة.

وفشلت شبيبة الحزب الأشتراكي الديمقراطي اليوم في تمرير طلب قدموه لاستبعاد تشكيل “تحالف كبير” بشكل قطعي.

وتم التصويت أيضاً مساء اليوم على إعادة انتخاب رئيس الحزب الحالي مارتن شولتز لولاية تمتد عامين، وحصل على ٨١.٩٪ (٥٠٨ نعم) من الأصوات مقابل ٩٧ تصويت بـ”لا” من المفوضين.

وكان شولتز قد حصل عند انتخابه أول مرة في شهر آذار الماضي على ١٠٠٪ من الأصوات، ما يعكس تدني شعبيته وسط الحزب بعد الهزيمة الانتخابية التاريخية في شهر أيلول الماضي.

وكان شولتز قد أكد في خطاب له اليوم في المؤتمر إنه لا ينبغي عليهم الحكم في البلاد مهما كلف الثمن، لكن لا ينبغي لهم في نفس الوقت أن يرفضوا الحكم مهما كلف الثمن، مبيناً أن الحاسم في الأمر هو ما يستطيع الحزب تطبيقه من سياسات، داعياً إلى التصويت لصالح طلب قبول المحادثات مع الاتحاد المسيحي.

وقال شولتز إن وجود حزب أشتراكي ديمقراطي قوي ضروري لأجل جعل ألمانيا وأوروبا قوية، معتبراً أن ميركل ليست مسؤولة عن وضعهم الحالي، بل هم من يتحملون المسؤولية.

(دير تلغراف عن موقع تاغزشاو)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!