المحكمة الإدارية العليا في برلين -براندبدبورغ: المغادرة غير الشرعية لسوريا لا تعد سبباً كافياً يخول الحصول على حق اللجوء

  • 24 نوفمبر، 2017
المحكمة الإدارية العليا في برلين -براندبدبورغ: المغادرة غير الشرعية لسوريا لا تعد سبباً كافياً يخول الحصول على حق اللجوء

قررت المحكمة الإدارية العليا في برلين-براندنبورغ أول أمس الأربعاء إن مغادرة السوري لبلاده بشكل غير شرعي لا يكفي للاعتراف به كلاجىء في ألمانيا، معتبرة أن العودة بعد ذلك لسوريا لا تؤدي إلى ملاحقة الشخص سياسياً بالضرورة.

وكانت المحكمة الابتدائية في برلين قد قضت على خلاف ذلك. وجاء قرار المحكمة العليا في معرض التداول في قضية طعن في حكم سابق.

وتكون المحكمة قد أكدت قرار المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين في هذه القضية، الذي ينص على أنه يحق لسورية هربت من بلادها، غير ملاحقة بشكل شخصي، الحصول على ما يُسمى بالحماية الفرعية أو المؤقتة، أي الإقامة لمدة عام والحرمان من لم الشمل حتى ربيع العام القادم على الأقل.

وبينت المحامية نهلة عثمان في منشور على صفحة مكتبها على موقع فيسبوك، أن هذا القرار يخص طالبي اللجوء في الولايتين المذكورتين، ويخص من كان سبب تقديمه للجوء الخروج بشكل غير شرعي من سوريا، أما ما تبقى من الحالات كالانتماء للمعارضة أو الفرار من خدمة الجيش النظامي، فغير معنية بهذا القرار.

(دير تلغراف عن موقع “ميغازين”، وصفحة مكتب المحامية نهلة عثمان )

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph