السلطات الألمانية تحقق في تحليق جريء لإحدى طائرات “إير برلين” في مطار دوسلدورف .. ودلائل تشير إلى أنها كانت جولة وداعية (فيديو)

  • 17 أكتوبر، 2017
السلطات الألمانية تحقق في تحليق جريء لإحدى طائرات “إير برلين” في مطار دوسلدورف .. ودلائل تشير إلى أنها كانت جولة وداعية (فيديو)

قال مسؤولون في هيئة السلامة الجوية الألمانية إنهم سألوا شركة “إير برلين” التي أعلنت إفلاسها، لتفسر سبب قيام أحد طيارها بإلغاء هبوطه في مطار دوسلدورف في اللحظة الأخيرة وقيامه بالتحليق على علو منخفض وبمناورة جريئة حول أبراج المراقبة.

وكان الطائرة المذكورة من طراز “إيربس أ ٣٣٠” عائدة إلى ألمانيا من مدينة ميامي في الولايات المتحدة، أمس الاثنين، عندما قام طيار مجهول الهوية بتحليق جريء، صورته كاميرا هواتف عدد من المتواجدين في المطار.

وقال المكتب الاتحادي للطيران اليوم الثلاثاء إنه ليس من غير المعتاد أن يلغي الطيار الهبوط عند الضرورة.

لكنه أضاف شتيفان كوميسمان لوكالة أسوشيتد برس أن ما فعله طيار “إير برلين” مختلف عن المناورة الاعتيادية، ويجب أن يتم استيضاح سببها.

وذكر موقع شتيرن أن هذه الرحلة كانت الأخيرة ل “إير برلين” القادمة من أمريكا، الشركة التي ستوقف أعمالها نهاية الشهر الحالي، وأوقفت كل رحلاتها طويلة المسافة ضمن إعلان إفلاسها حالياً.

وأكد أن هذه المناورة لم تكن صدفة، مستشهدة بعدد الفيديوهات الكثيرة التي التقطها شهود العيان، أحدها على الأقل من داخل برج مراقبة.

ونقلت عن شركة “إير برلين” تأكيدها أن الطيار استأذن للقيام بمناورة لأجل اللفة التي قام بها حول المطار، وفق للارتفاع المحدد، بالاتفاق مع مراقبي الحالة الجوية.

وقالت هيئة مراقبة الحركة الجوية إن الطيار طلب إعطائه وجهة في حال قرر القيام بمناورة للالتفاف، فأعطى مراقبو حركة الطيران الإذن له بالانعطاف من جهة اليسار، على أن تكون مسؤولية تحديد الارتفاع الذي سيغير اتجاهه فيه على عاتقه.

ولم ترد أي شكوى من المسافرين على هذه الحركة، علماً أن الطيار قال بعض الكلمات الوداعية لهم عند الهبوط، باعتبارها الرحلة الأخيرة القادمة من أمريكا للشركة. ونقل عنه القناة الألمانية الثانية قوله إنه “كان ختاماً عاطفياً قيمة”.

(دير تلغراف عن أسوشيتد برس، موقع شتيرن، تزي دي إف)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph