الشرطة الألمانية تعلن القبض على المشتبه به في قضية الابتزار عبر تسميم المواد الغذائية في المتاجر .. وتقول إنه الخطر ما زال موجوداً: كونوا يقظين !

  • 30 سبتمبر، 2017

أعلنت الشرطة الألمانية اليوم السبت عن القبض على المشتبه به في قضية الابتزاز عبر التهديد بتسميم مواد غذائية، إلا أنها امتنعت عن إصدار إشارة على انتهاء الخطر، وعدوم إمكانية تسميم عبوات مواد غذائية أخرى.

وأوضح أوفه شتورمر المسؤول عن مديرية الشرطة بمدينة كونستانز بولاية بادن فورتمبرغ لتلفزيون “إس في إر” العام أن المشتبه به ألماني يبلغ من العمر ٥٥ عاماً، قُبض عليه مساء أمس الجمعة في بلدية اوفتردنغن بتوبنغن، بعد الحصول على معلومات من المواطنين.

وأشار إلى أنه مذاك تكثفت الأدلة التي تشير إلى أن المقبوض عليه عو الشخص الذي يُفترض أنه مبتز محال السوبرماركت، الذي تبحث الشرطة عنه عبر نشر صوره في وسائل الإعلام.

ومن المفترض أن يُعرض المشتبه اليوم على قاضي التحقيق. وذكرت دوائر التحقيق أنه تم إجراء التحقيقات الجنائية التقنية ليلة السبت، كمقارنة الـ”دي أن أيه” والبصمات. وقيل إن الرجل صمت حيال التهم الموجهة إليه حتى الآن.

وجدد ماركوس زاويتر المتحدث باسم الشرطة ندائه للمستهلكين البقاء حذرين، في إشارة إلى أن احتمال التسميم لم يتلاشى.

ورفض وزير حماية المستهلك في ولاية بادن فورتمبرغ بيتر هاوك إعطاء إشارة بانتهاء الخطر أيضاً، قائلاً إنهم لا يعلمون فيما إذا كان المشتبه قد نشر مواد غذائية مسمومة في الأيام الأخيرة، مشيرة إلى أن هناك حاجة لاستيضاح الأمر.

وكانت الشرطة قد أعلنت قبل يومين أن المشتبه قد ابتز عدة سلاسل شركات للبيع بالتجزئة طالباً رقماً مؤلفاً من خانتين من ملايين اليورو وإلا سيضع مواد غذائية مسمومة في محال السوبرماركت.

ولأجل أن يؤكد للشرطة جدية تهديداته وضع قبل أسبوعين في عدة محال سوبرماركت في مدينة فردريشهافن عبوات مواد غذائية للأطفال مسمومة، وأخبر الشرطة، التي قامت بالتحفظ عليها.

وكانت العبوات تحتوي على مادة إثيلين غليكول، السائلة السامة، التي تضر بعد ابتلاعها الجهاز العصبي المركزي والقلب وأخيراً الكلى، وقد يؤدي ابتلاع كمية كبيرة منها للموت.

وقالت بيترا موك، المسؤولة بوزارة حماية المستهلك، إن تناول ٣٠ ميليمتراً من هذه المادة قد تؤدي لحصول تسمم شديد لدى الانسان، ويصبح خطيراً على الصحة.

ونصح المحققون الزبائن بالانتباه عند شراء المواد الغذائية من أن يكون قد تم التلاعب بها. لكنهم قالوا إنه ليس هناك من داع للذعر والهيستيريا.  ودعت المسؤولة موك إلى الانتباه إلى أن غطاء العبوات الزجاجية التي تحفظ فيها المواد الغذائية، تكون محدبة نحو الداخل، وإلى الانتباه لضرورة سماع صوت نقرة عند فتح العبوات لأول مرة، التي تؤكد أن العبوة لم تُفتح من قبل.
(دير تلغراف عن تلفزيون “إس في إر” )

 

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!