محامية متخصصة تتحدث عما يتوجب على طالبي اللجوء في ألمانيا التركيز عليه في المقابلة .. وعن إمكانية إعادة السوريين الحاصلين على إقامة فرعية مستقبلاً لبلادهم (فيديو)

  • 3 أغسطس، 2017
محامية متخصصة تتحدث عما يتوجب على طالبي اللجوء في ألمانيا التركيز عليه في المقابلة .. وعن إمكانية إعادة السوريين الحاصلين على إقامة فرعية مستقبلاً لبلادهم (فيديو)

أجرت قناة “أورينت” السورية المعارضة لقاء مع نهلة عثمان، المحامية المتخصصة بشؤون اللاجئين في ألمانيا، أول أمس الثلاثاء، أجابت فيه عن الكثير من الأسئلة المتعلقة باعتراف السلطات الألمانية بالسوريين كلاجئين، منها الأسباب الشخصية التي يجب عليهم ذكرها في مقابلات اللجوء (محكمة) لتكون فرصهم في الحصول على حق اللجوء جيدة، وما هي الأدلة التي عليه تقديمها على نشاطاتهم التي جعلتهم ملاحقين.

وتناولت المحامية أيضاً مسألة استصدار جواز السفر من السفارات أو القنصليات ومدى تأثير ذلك على حظوظ طالبي اللجوء في الحصول على صفة لاجىء، ناصحة الجميع بعدم الذهاب إليها قصد استصدار وثائق جديدة، مشيرة إلى وجود صيغة إعفاء جاهزة، يمكن لطالبي اللجوء أخذها معهم لمكاتب سلطات الأجانب ليتم إعفاهم من ذلك.

وتحدثت “عثمان” عن إمكانية تقديم طلب استرحام للسلطات الألمانية للحالات الصعبة، قصد تسريع لم الشمل، بالنسبة للقاصرين.

(في حال عدم ظهور الفيديو شاهد عبر الضغط على الرابط هنا )

وتناولت المحامية في محور آخر تصريحات وزير التنمية الألماني غيرد مولر عن إمكانية إعادة ٢٠٠ ألف سوري للمناطق الآمنة في بلادهم، مشيرة إلى إمكانية تطبيق هذا الأمر على الحاصلين على الحماية المؤقتة أو الفرعية، الذين يمنحون إقامة مدتها عام واحد تمدد لسنتين بعد ذلك.

وقارنت بين وضعهم وما حصل للعراقيين الذين أعيدوا لكردستان العراق، رغم أنهم من مناطق أخرى في العراق، ومُنحوا ٣٠ يوماً لمغادرة البلاد. وتكهنت بأن لا يُعاد أحد من السوريين حالياً، وإنما بعد ٥ سنوات مثلاً.

وأرجعت التوجه السياسي الجديد في ألمانيا حيال موضوع اللاجئين، ومنحهم حماية مؤقتة فقط بعد أن كانت الأغلبية تحصل على حق اللجوء والإقامة لمدة ٣ سنوات، تمهيداً لإمكانية إعادتهم مستقبلاً لبلادهم، إلى الضغط الكبير الذي تعاني منه السلطات، وسط تراكم عدد كبير من حالات الطعن في قرارات اللجوء.
(دير تلغراف)

(في حال عدم ظهور الفيديو شاهد عبر الضغط على الرابط هنا )

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph