ليس عملاً إرهابياً .. السلطات الألمانية: كردي عراقي أطلق النار برشاش “إم ١٦” أمريكي على ملهى ليلي قبل أن يُقتل

  • 30 يوليو، 2017
ليس عملاً إرهابياً .. السلطات الألمانية: كردي عراقي أطلق النار برشاش “إم ١٦” أمريكي على ملهى ليلي قبل أن يُقتل

عقدت السلطات الأمنية الألمانية مؤتمراً صحفياً عصر الأحد عن حادثة إطلاق رجل عراقي فجر اليوم (٤.٣٠) النار في ملهى ليلي يدعى “غري” بمدينة كونستانس بولاية بادن فورتمبرغ جنوب غرب البلاد، ما أدى إلى مقتل أحد الحراس وإصابة زبائن بجراح بليغة، قبل أن يُصاب بجراح مميتة خلال تبادل إطلاق النار مع الشرطة، بينها الوحدات الخاصة.

وبحسب النيابة العامة، كان مرد الواقعة العلاقة بين المنفذ والقائمين على الملهى، إذ أن المنفذ هو صهر، الشخص الذي يدير الملهى. وأشار شهود عيان إلى أن شجاراً دار بين الرجل العراقي وعدة أشخاص في الملهى قبل الواقعة. وذكرت السلطات الألمانية في المؤتمر الصحفي إلى أنه غادر المكان ثم عاد وهو يحمل رشاش “إم ١٦” الأمريكي وأطلق النار على الحارس في مدخل الملهى مصيباً أياه في وجهه، فتوفي في مكانه، وأصاب شخصين آخرين بجراح بليغة.

وعندما بدأ الرجل، ٣٤ عاماً، بإطلاق النار على الشرطة، أصاب أحدهم في رأسه، لكنه نجى بسبب ارتدائه خوذة، فيما أصيب هو بجراح، قبل أن يتوفى في المشفى.

sdds

(الصورة من تلفزيون N24)
وقال شاهد عيان إن الجاني أطلق النار عشوائياً في الملهى، الذي كان مكتظاً، مقدراً عدد المتواجدين فيه بعدة مئات.

وذكر شهود آخرون كيف حاول المتواجدون الفرار والاختباء وقت الحادثة، بينهم من فروا من نافذة مطبخ الملهى، بحسب تلفزيون “إس في إر”.

يوهانس يورغن روت، النائب العام في المدينة، قال إن الجاني هو عراقي كردي، يعيش منذ العام ١٩٩١ في ألمانيا، حيث وصلها وهو طفل، ويعيش منذ ١٥ عاماً في مدينة كونستانز.

وقال إن الرجل كان معروفاً لدى السلطات لأنه كان من أصحاب السوابق الجنائية، بسبب جرائم إلحاق أذى بدني جسيم، وانتهاك لقانون المخدرات في ألمانيا، مؤكداً أن ليس هناك ما يشير الآن إلى أن العمل كان إرهابياً.

وقال مارت ييغر وكيل وزارة داخلية الولاية إن الأمر لا يتعلق بجريمة إسلاموية الدافع.

وعُرض في المؤتمر الصحفي رشاش “إم ١٦” لإطلاع الصحفيين على طبيعة السلاح، الذي قالت السلطات إنه سلاح يستخدم عادة في الأعمال الحربية، علماً أنه معتمد كسلاح رئيسي لدى القوات المسلحة الأمريكية، كما عُرضت الخوذة التي قيل إنها أنقذت حياة الشرطي.

( دير تلغراف عن تلفزيوني إن تي في، إس في إر، بيلد أونلاين)

 

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph