بيانات جديدة تظهر صمود الزواج لفترة أطول في ألمانيا .. وتراجع نسبة الطلاق إلى أقل نسبة منذ ٢٥ عاماً

  • 12 يوليو، 2017
بيانات جديدة تظهر صمود الزواج لفترة أطول في ألمانيا .. وتراجع نسبة الطلاق إلى أقل نسبة منذ ٢٥ عاماً

 كشفت بيانات رسمية تراجعا مستمرا في عدد حالات الطلاق في ألمانيا، لتصل إلى أقل نسبة منذ ٢٥ عاماً.

وأعلن مكتب الإحصاء الاتحادي في مقره بمدينة فيسبادن امس الثلاثاء أن عدد حالات الطلاق العام الماضي بلغت 162397 حالة، بتراجع قدره ألف حالة (0.6%) مقارنة بعام 2015، وهي أقل نسبة منذ العام ١٩٩٣. وذكر المكتب أن متوسط مدة الزيجات التي انتهت بالطلاق عام 2016 بلغ 15 عاما، بزيادة قدرها شهر مقارنة بعام 2015، وهي أطول فترة منذ ٢٧ عاماً.

وكانت مدة الزيجات التي انتهت بالطلاق في ألمانيا تبلغ عام 1991 في المتوسط 11 عاما وتسعة أشهر. وبحسب البيانات، بلغ متوسط عمر الرجال الذين انتهت زيجاتهم بالطلاق العام الماضي 46 عاما وسبعة أشهر، مقابل 43 عاما وسبعة أشهر للنساء. ولأكثر من 50% من الأزواج المطلقين العام الماضي أطفال قصر.

وأظهرت تفاصيل الإحصائيات أن ٥١.٣٪ من حالات الطلاق تم تقديمها من قبل الزوجات، و٤٠.٩٪ من قبل الأزواج، والباقي من قبل الطرفين.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph