ميركل تدافع عن ظهور إيفانكا عوضاً عن والدها في جلسة بقمة مجموعة العشرين

  • 9 يوليو، 2017
ميركل تدافع عن ظهور إيفانكا عوضاً عن والدها في جلسة بقمة مجموعة العشرين

أثار ظهور قصير لإيفانكا، ابنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في جلسة لقادة مجموعة العشرين أمس السبت في هامبورغ، عوضاً عن والدها التساؤلات والسخط، بعد أن أكد البيت الأبيض ذلك.

وعندما تم سؤالها المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في المؤتمر الصحفي الختامي عن ذلك، قالت أمس إن الوفد عادة ما يقرر بنفسه من يمثله، مشيرة إلى إنه عندما تأخذ إيفانكا المكان، بصفتها مستشارة للرئيس الأمريكي، يعد إجراء يأتي في سياق ما فعلته بقية الوفود أيضاً.

وبرر متحدث باسم البيت الأبيض ما جرى بالقول إن إيفانكا كانت تجلس في المقاعد الخلفية في الصالة، ونابت عن الرئيس ترامب لفترة قصيرة عندما توجب عليه المغادرة.

وعندما أخذت إيفانكا محل والدها، كان رئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم يتحدث عن تقديم الدعم التنموي لسيدات الأعمال في البلدان النامية.

وكانت إيفانكا داعمة لجمع هذا الدعم وشاركت في شهر نيسان الماضي في فعالية مع ميركل في برلين.

وكان وزير الخارجية الألماني زيغمار غابرييل قد انتقد بشدة في شهر نيسان الماضي دور إيفانكا، الذي وجده حينها غريباً، لإنها كفرد من عائلة الرئيس، تظهر كرؤساء الدول على الرغم من أنها غير منتخبة.

(دير تلغراف عن دي فيلت)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph