المستشارة ميركل تعتبر أعمال العنف التي أوقعت مئات الجرحى في تظاهرات ضد قمة العشرين “غير مقبولة”

  • 7 يوليو، 2017
المستشارة ميركل تعتبر أعمال العنف التي أوقعت مئات الجرحى في تظاهرات ضد قمة العشرين “غير مقبولة”

قالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل إن الاحتجاجات العنيفة غير مقبولة، مع تواصل الاشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين في هامبورغ، المحتجين على انعقاد قمة مجموعة العشرين فيها، التي أسفرت حتى الآن عن وقوع مئات الجرحى من الجانبين.

وشكرت ميركل اليوم الجمعة القوى الأمنية على عملها “الصعب” خلال انعقاد القمة وعبرت عن دعمها الكامل لهم. وقالت إنها تتفهم تماماً التظاهرات السلمية، لكن التظاهرات العنيفة تضع حياة البشر في خطر، وتضع حياة الناس أنفسهم موضع خطر، وحياة عناصر الشرطة والقوى الأمنية أيضاً، إلى جانب السكان، لذلك فهي غير مقبولة.

وكان الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير أدان الاشتباكات بشدة اليوم الجمعة، قائلاً إنه ليس هناك مكان لممارسة العنف المفرط في شوارعهم، وإنه ليس هناك مبرر له أو توقع أن يتم تفهمه.

وبدت أحداث العنف وقد تصاعدت مجدداً بعد ظهر اليوم الجمعة، عندما لاحق شرطة مكافحة الشغب المتظاهرين مستخدمة مدافع المياه. وانتقدت الشرطة المتظاهرين على رميهم بالحجارة وقضبان الحديد واستهداف عناصرها بشكل مباشر.

وذكرت الشرطة في تغريدة علي موقع تويتر أنها اعتقلت ٢٢ من ناشطي حركة “غرين بيس” الذين حاولوا السباحة في نهر الألبه للوصول إلى المنطقة المحظور الدخول إليها، حيث تجري فعاليات القمة.

وبين الإطفاء في هامبورغ أن ١١ من المتظاهرين أصيبوا بجراح بليغة وتم أخذهم للمشفى بعد سقوط بعضهم من جدار خلال الصدامات مع الشرطة.

وأوضحت أن بعضهم سقط من ارتفاع ٤ أمتار، فتم استدعاء أكثر من ١٠ سيارات إسعاف و٦٥ من عناصر الإطفاء، فظهر عدد أكبر من النشطاء المحتاجين للعلاج، لافتة إلى أنها عالجت ٢٦ وأخذت ١٤ منهم للمشفى، بينهم ١١ مصابات بجراح بليغة.

(دير تلغراف عن أسوشيتد برس، وكالة الأنباء الألمانية)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph