الحكومة الألمانية تحذر أردوغان من الحديث أمام مواطنيه على أراضيها دون أذن

  • 4 يوليو، 2017
الحكومة الألمانية تحذر أردوغان من الحديث أمام مواطنيه على أراضيها دون أذن

حثت الحكومة الألمانية الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على عدم التحدث علناً أمام تجمع لمواطنيه في ألمانيا على هامش قمة مجموعة العشرين، بشكل يخالف رغبتها.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية اليوم الاثنين بالعاصمة برلين: “أسمع واقرأ عن شائعات عن احتمالية ظهور (لأردوغان) في قنصليات عامة، ربما عبر الفيديو كونفراس”.

وتابع قائلاً: “بالنسبة للحكومة الاتحادية لا يمكنني سوى التأكيد مرة ثانية أن الظهور من هذا النوع كان يستلزم تقديم طلب للحكومة الألمانية بمهلة مسبقة بفترة زمنية طويلة بشكل كاف، عن طريق مذكرة موجهة لوزارة الخارجية الألمانية”.

وفي لغة خطاب حادة غير معتادة تسلط الضوء على تردي العلاقات قال متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية “إن مجرد ظهور أردوغان في القنصلية التركية أو عبر بث للفيديو، سيمثل ازدراء لرغبة الحكومة التي أبدتها بوضوح وانتهاكا للسيادة الألمانية”.

وقال إن “ألمانيا لا تستطيع منع اردوغان من التحدث في القنصلية التركية لكن لديها خيارات للتأثير على مثل تلك الأفعال”.

ومن المنتظر وصول الرئيس التركي يوم الجمعة القادم بصفته مشاركا في قمة مجموعة العشرين “جي20” المنتظرة يومي الجمعة والسبت القادمين.

ورفضت ألمانيا الأسبوع الماضي طلبا من أنقرة للسماح لأردوغان بالتحدث إلى أفراد من الجالية التركية في ألمانيا التي يقدر عددها بنحو ثلاثة ملايين تركي أثناء قمة مجموعة العشرين.

وكان المتحدث باسم السفارة التركية رفيق سوجوك أوغلو قد صرح بعد ذلك في حوار مع صحيفة “راينيشه بوست” الألمانية بأن ظهور الرئيس التركي في قنصلية عامة تركية لا يحتاج لتصريح من الحكومة الاتحادية.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية، رويترز)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph