دوق ودوقة كامبريدج يطالبان صحيفة بتعويض مالي ضخم عن صور لكيت ميدلتون عارية الصدر

  • 3 مايو، 2017
دوق ودوقة كامبريدج يطالبان صحيفة بتعويض مالي ضخم عن صور لكيت ميدلتون عارية الصدر

يسعى محامو دوق ودوقة كامبريدج إلى الحصول على تعويض قدره ١.٥ مليون يورو (64ر1 مليون دولار) من مجلة فرنسية نشرت صورا لدوقة كامبريدج كيت ميدلتون وهي عارية الصدر عام 2012.

وكانت مجلة “كلوزر” نشرت صورا لوليام وكيت بينما كانا في عطلة بمسكن خاص في بروفنس في جنوب شرقي فرنسا. والتقطت الصور بعدسة من مسافة بعيدة دون علم الزوجين الملكيين.

وذكرت وكالة فرانس برس أن ممثلا للمجلة واثنين من المصورين يحاكمان في محكمة بباريس حيث اتهمهما الدفاع اليوم الأربعاء بانتهاك الخصوصية.

وقال محامو كيت وويليام للمحكمة إنهم يطالبون بـ ١.٥ مليون يورو كتعويض. ونفى المصوران اللذان حضرا إلى المحكمة يوم الثلاثاء التقاط الصور، وقالا إنهما لم يتمكنا من العثور على مكان إقامة الأمير وزوجته.

وقال سيريل مورو، أحد المصورين، للمحكمة “تجولنا بحثا عن حراس..عن سيارات بريطانية… لم نر أحدا.”

وأفادت وثائق لدى المحكمة بأن سجلات الهاتف المحمول أظهرت أن المصورين كانا بالقرب من المنزل في ذلك الوقت.

وسعى محام يمثل المجلة تبرير نشر الصور استنادا إلى الاهتمام العام، قائلا إنها أبطلت شائعات كانت متداولة في ذلك الوقت بأن ميدلتون ربما كانت تعاني من فقدان الشهية.

وقال جان فيل، محامي دوقة كمبردج، إن المقال المصاحب للصور كان ذريعة فقط لنشر الصور.

ونقلت وكالة أنباء برس أسوسيشن البريطانية عن وليام قوله في أمام المحكمة إن قرار نشر صور زوجته وهي عارية الصدر “مثير للصدمة بشكل خاص” مع الوضع في الاعتبار معارك والدته الراحلة ديانا مع المصورين الفضوليين.

وأحيت الصور ذكريات في بريطانيا لمطاردة وسائل الإعلام للأميرة ديانا والدة الأمير وليام، التي لاقت حتفها في حادث سيارة في باريس في عام 1997 بينما كان مصور متطفل يطاردها.

ومن المتوقع صدور حكم في الرابع يوليو.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية، رويترز)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph