صحيفة “بيلد”: 6.6 مليون لاجئ من جنوب وشرق المتوسط ينتظرون القدوم إلى أوروبا .. وهكذا يريد حزب ميركل التعامل مع ذلك

  • 24 مايو، 2017
صحيفة “بيلد”: 6.6 مليون لاجئ من جنوب وشرق المتوسط ينتظرون القدوم إلى أوروبا .. وهكذا يريد حزب ميركل التعامل مع ذلك

كشف تقرير صحافي عن زيادة واضحة في عدد اللاجئين الراغبين في متابعة طريقهم، والوصول إلى أوروبا في الدول الواقعة جنوب البحر المتوسط وشرقه منذ بداية العام الجاري.

وتستند صحيفة “بيلد” الألمانية في عددها الصادر اليوم الثلاثاء في ذلك إلى وثيقة موجودة لديها، صادرة من الأجهزة الأمنية الألمانية ومصنفة على أنها “سرية” تثبت هذه الزيادة.

وجاء في الوثيقة أن ما يصل إلى 6.6 مليون لاجئ، وفقاً لما تم رصده في نهاية أبريل (نيسان) الماضي، ينتظرون في دول شمال أفريقيا والأردن وتركيا مواصلة السفر إلى أوروبا، بحسب الصحيفة.

يذكر أن عدد هؤلاء الأشخاص بلغ 5.95 مليون شخص في نهاية يناير (كانون الثاني) من العام الجاري، أي أن العدد زاد حتى نهاية أبريل (نيسان) بنسبة 12% تقريباً.

وبحسب معلومات الصحيفة نقلاً عن دوائر أمنية، ينتظر ما يصل إلى ٣.٣ مليون لاجئ في تركيا ( ارتفاعاً عن ٢.٩ مليون في شهر كانون الثاني ٢٠١٧)، و٧٢٠ ألف لاجىء في الأردن، وما يصل إلى مليون لاجىء في مصر ومثل هذا العدد في ليبيا، وما يصل إلى ١٦٠ ألف في تونس، و٤٣٠ ألف في الجزائر، و٥٠ ألف في المغرب.

إلى جانب ذلك، هناك 79 ألف لاجئ تقريباً على طريق البلقان، من بينهم 62500 شخص في اليونان وحدها، فيما بلغ إجمالي عددهم 78 ألف شخص في يناير (كانون الثاني) الماضي.

وتعد إيطاليا أكثر الدول المتأثرة بقدوم قوارب اللاجئين عبر البحر المتوسط، فحتى نهاية أبريل من العام الجاري بلغ عدد اللاجئين الذين وصلوا إليها 37300 شخص، فيما بلغ عددهم 181500 لاجئ في عام 2015.

وبحسب التقرير الصحفي، ينحدر 55% من هؤلاء الأشخاص من نيجيريا وبنجلاديش وغينيا وساحل العاج وجامبيا.

وبحسب معلومات صحيفة “بيلد” الألمانية، فإنه جاء في مسودة خاصة بالجزء الأمني من البرنامج الانتخابي لحزب المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل المسيحي الديمقراطي للانتخابات البرلمانية لعام 2017، الذي يحمل عنوان: “العيش في ألمانيا في أمان وحرية”، أن الحزب يعتزم إبرام صفقات “وفقاً لنموذج اتفاقية اللاجئين مع تركيا” لاسيما مع شمال أفريقيا.

وجاء في هذه المسودة أيضا أن الأشخاص “الذين يتم إنقاذهم من الغرق من قوارب مهربي البشر”، سيتم إعادتهم إلى الشاطئ وتقديم الرعاية لهم هناك بالاتفاق مع الدول هناك، وفقاً للصحيفة.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية، موقع بيلد)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph