لهذا كرمت ميركل هذه البلدة الألمانية بجائزة الاندماج التي تُهدى للمرة الأولى

  • 19 مايو، 2017
لهذا كرمت ميركل هذه البلدة الألمانية بجائزة الاندماج التي تُهدى للمرة الأولى

كرمت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل مدينة ألمانية صغيرة في ولاية شمال الراين فستفاليا يوم أول أمس الأربعاء، بـ“جائزة الاندماج” التي تُمنح للمرة الأولى، نظير جهودها المميزة في اندماج اللاجئين وشعارها “من لاجئ إلى مواطن”، ونظرتها للاجئين على أنهم يشكلون فرصة وليس عبء.

ولم تكتف المدينة الألمانية البالغ تعداد سكانها ١٧٣٠٠ نسمة، بتوفير مأوى للاجئين، معتبرة أن وضع اللاجئين تحت سقف واحد، لا يوفر فرصة للاندماج، فابتدعت نموذج يقوم على توفير مسكن مستقل لكل عائلة، بشكل يكفل وجود تواصل بينها وبين الجيران، وتخصيص شخص يهتم بشؤونها، لذا حصلت المدينة نظير نموذجها هذا تكريم المستشارة.

وإلى جانب ذلك، تميزت المدينة بعمل السلطات الحكومية والمتطوعين جنباً إلى جانب، لتوفير بعض الخدمات لهم، كدروس لغوية بمساعدة معلمي لغة متطوعين، ومركز توزيع ملابس، و”مقهى عالمي” يتم الاجتماع فيه كل شهر، أو مركز لعقد اللقاءات.

وأخذت لجنة التحكيم بهذا الفوز، باقتراح اتحاد البلديات والمدن الألمان، الذي اقتراح تكريم المدينة.

وكانت المدينة قد تصدرت عناوين الأخبار في شهر أكتوبر من العام ٢٠١٥ في ذروة ما يُسمى “أزمة اللاجئين”، عندما قررت استقبال ١٠٢ من اللاجئين أكثر من الحصة المخصصة لها وهي ٢٧٠ شخص.

وعملت مدينة التينا على استقبال اللاجئين على هذا النحو النموذجي لتحقيق غايتها الخاصة، إذ لم تشهد مدينة في غرب البلاد في السنوات الماضية تراجعاً سريعاً في عدد سكانها كما حصل فيها. ومن المفترض أن يأتي أيضاً اللاجئون الذين يريدون العيش بشكل دائم في التينا إليها.

وبعد ٢٠ عاماً من التراجع المستمر لعدد السكان، ازداد عدد السكان في العام ٢٠١٥ على نحو طفيف، جراء استقبال اللاجئين.

ورغم هذه الصورة الوردية هذه، إلا أنه من الجدير ذكره، أن المدينة شهدت حريقاً متعمداً لمأوى لاجئين من قبل أحد الجيران في اكتوبر ٢٠١٥، لكنه لم يسفر عن شيء. كما سبق وأن وصلت للعمدة شتائم
دفعته بين الفينة والأخرى إلى إبلاغ الشرطة.

(دير تلغراف عن تلفزيون إن تي في الألماني- يمكن متابعة حفل التكريم في الفيديو المرفق الذي بثه موقع الحكومة الألمانية، أو مشاهدة تقرير صغير عن المدينة بدءاً من الدقيقة ٣٢.٣٠)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph