رجلان سوريان ينقذان سيدة مسنة كانت تحاول الانتحار غرقاً شمال ألمانيا

  • 14 مايو، 2017
رجلان سوريان ينقذان سيدة مسنة كانت تحاول الانتحار غرقاً شمال ألمانيا

أنقذ رجلان سوريان حياة سيدة عجوز (٨٠ عاماً) تقيم في مأوى في هانوفر الألمانية، بعد أن كادت تغرق في بلدة “هويا” التي تبعد عن المدينة المذكورة ٩٠ كيلو متراً، عندما شاهداها وهي تغرق في نهر “فيسر”.

ولم يتبين بعد السبب الذي اختارت فيه السيدة الموت طواعية، بحسب ما أفادت الشرطة يوم الخميس الماضي.

وذكرت صحيفة “هانوفرشه ألغماينه تسايتونغ” على موقعها أنه لم يتبين ما الذي جرى مع السيدة في مأواها في هانوفر، لكن يمكن القول إنها لم تكن سعيدة بكل تأكيد، لذا غادرته يوم الأربعاء الماضي مع عربتها التي تساعدها على المشي، بسيارة أجرة نحو بلدة هويا، ثم تركت العربة على ضفة نهر “فيسر” الذي يمر وسط البلدة، ورمت نفسها في المياه الباردة قرابة الساعة التاسعة والنصف ليلاً. كانت تريد -وفق ما قالته للمنقذين لاحقاً – أن تضع حداً لحياتها.

وكان السوريان عيسى شيخو وصديقه خليل سيبو يتمشيان هناك.

ويعيش “شيخو” (٤٥ عاماً) منذ ١٥ عاماً في ألمانيا، ويعمل في مصنع تغليف في “هويا”، فيما صديقه “سيبو” ينتظر حالياً الحصول على الإقامة الدائمة في البلاد.

وقال “شيخو” إنه رأى في البداية شيئاً غير معروف في البداية، وظنه قطعة بلاستيك كبيرة، ولفت نظر صديقه “سيبو” إليه. وعندما بدأ الجسم الذي يريانه يغيب وسط الموج ثم يظهر اتضح لهما أنه انسان.

وبدأ الرجلان بمناداة المرأة فلم تجب، فخلع الاثنان ثيابهما، وكان “سيبو” أول من قفز للماء ومسك السيدة في البداية من رجلها. ثم سحب الرجلان المرأة عبر سلم قريب إلى الأرض واتصلا بأطباء الطوارىء وعربات الانقاذ.

وكانت المرأة واعية لكنها غير قادرة على الكلام. وكان في مكان قريب من هناك عربة المشي الخاصة موجودة وعليها سترتها ونظارتها. وقام المنقذون بالاعتناء بالسيدة التي كانت تعاني من انخفاض درجة الحرارة ونقلوها لمشفى.

وعبر “شيخو” عن أمله أن تتخلى السيدة عن رغبتها في الموت.
(
دير تلغراف عنهانوفرشه ألغماينه تسايتونغ ، الصورة من موقع ويكيبيديا لنهر فيسر)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!