الإدعاء الألماني يعلن اعتقال جندي على خلفية فضيحة الضابط المتنكر كلاجىء .. ويؤكد استهداف المتهمين لمسؤولين بسبب سياستهم بشأن اللاجئين

  • 9 مايو، 2017
الإدعاء الألماني يعلن اعتقال جندي على خلفية فضيحة الضابط المتنكر كلاجىء .. ويؤكد استهداف المتهمين لمسؤولين بسبب سياستهم بشأن اللاجئين

أعلن الادعاء العام الاتحادي في ألمانيا الثلاثاء، اعتقال مشتبه به ثالث على خلفية فضيحة ضابط الجيش الألماني اليميني المتطرف “فرانكو أ.”، الذي ادعى أنه لاجئ سوري، والمشتبه في تخطيطه لهجوم إرهابي.

وأوضح الادعاء أن المعتقل الجديد، جندي ألماني يدعى “ماكسيميليان ت.”، واعتقل في بلدة كيل بولاية بادن-فورتمبرغ الألمانية الثلاثاء.

ويشبته أن المتهم كان يخطط لهجوم “انطلاقاً من ميول يمينية متطرفة” بالتعاون مع فرانكو إيه. وماتياس ف. الذي قُبض عليه في نهاية شهر أبريل (نيسان) الماضي.

وذكر الادعاء العام الاتحادي أن التحقيقات الجارية حتى الآن، أثبتت أن المتهمين الثلاثة يخططون لهجوم على سياسيين رفيعي المستوى، وشخصيات عامة، بسبب اتباعهم سياسة خاطئة فيما يخص اللاجئين والأجانب، وفق منظورهم، وأن الأهداف التي وضعوها كان مقسمة إلى فئات “A,B,C,D”.

وأضاف الادعاء أن اسم الرئيس الألماني السابق يواخيم غاوك، ووزير العدل الاتحادي هايكو ماس، كان موجوداً في الفئة “A  ”.

وحسب المحققين، كان مقرراً أن يتولى “فرانكو أ.” تنفيذ العمل، ولهذا الغرض سجل نفسه لاجئاً سورياً باستخدام هوية مزورة. وقال الإدعاء أن دور “ماكسمليان” يقوم بشكل جزئي على الأقل على تقديم أعذار مزيفة، لغياب فرانكو لمرؤسيه، عن مكان تمركزه في القاعدة العسكرية في ايلكرش، خلال محاولته لأشهر طويلة في الظهور كطالب لجوء في ولايتي هيسن وبافاريا.

وأوضح الادعاء: “بهذه الطريقة كان المتهمون الثلاثة يرغبون في إحالة الاشتباه إلى طالبي لجوء مسجلين في ألمانيا بعد الهجوم”، لافتاً إلى أنه كان مخططا بذلك أن يُدرك المواطنون أن الهجوم عمل إرهابي متطرف، نفذه لاجئ معترف به.
ويشتبه في أن يكون المتهمون الثلاثة قد أشتروا سلاحاً بشكل غير شرعي في النمسا لتنفيذ الهجوم، والذي قام فرانكو بتخبئته في مرحاض بمطار فيينا، وأدى إلى اكتشف أمره من قبل السلطات النمساوية، التي أخبرت بدورها نظرائها في ألمانيا. و عُثر على ١٠٠٠ طلقة في منزل المتهم الثاني وهو طالب، إلا أنها لا تتوافق مع السلاح الذي خبأه فرانكو في المطار.

ومن المقرر أن يمثل المتهم الثالث ماكسيميليان تي. الثلاثاء أمام قاضي التحقيقات التابع للمحكمة الاتحادية العليا.

ولم يتضح بعد فيما إذا كان سيُعتبر المتهمون أعضاء في خلية إرهابية، من الناحية القانونية حتى الآن.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية، موقع تاغز شاو، الصورة لاعتقال الجندي الألماني، وللمتحدثة باسم الإدعاء العام الاتحادي فراوكه كولر)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph