وزيرة الدفاع الألمانية تعتذر عن انتقاد قيادة الجيش بشأن الضابط اليميني المتطرف .. وتقول إنها متأكدة من وجود آخرين بين الجنود

  • 6 مايو، 2017
وزيرة الدفاع الألمانية تعتذر عن انتقاد قيادة الجيش بشأن الضابط اليميني المتطرف .. وتقول إنها متأكدة من وجود آخرين بين الجنود

 اعتذرت وزيرة الدفاع الألمانية أورسولا فون ديرلاين عن انتقادها للجيش بشأن تعامله مع قضية ضابط عنصري تنكر في شخصية لاجئ سوري، في الوقت الذي تسعى فيه لاحتواء موجة غضب أثارت انقسامات في فترة الاستعداد للانتخابات العامة.

وفي الأسبوع الماضي انتقدت الوزيرة، وهي عضو بحزب ميركل الديمقراطي المسيحي الحاكم، ما وصفته بأنه “قيادة ضعيفة” في الجيش بعد اعتقال الضابط فرانكو البرشت للاشتباه في تخطيطه لشن هجوم عنصري.

وعبرت جماعات ممثلة للجنود عن استيائها وقال سياسيون بينهم زعيم الحزب الديمقراطي الإشتراكي وهو الشريك الأصغر في الائتلاف الحاكم إنها تتحمل المسؤولية أيضا بعد أن شغلت منصبها لمدة ثلاث سنوات.

وخلال اجتماع مع مئة من كبار القادة العسكريين قالت فون دير لاين إنه كان عليها أن تستهل تعليقاتها بالاعتراف “بالخدمات التي لا غنى عنها” التي يقدمها 250 ألفا في القوات المسلحة.

وقالت للضباط في تصريحات أدلت بها يوم الخميس ونشرتها مجلة دير شبيغل أمس الجمعة “أعتذر أنني لم أفعل ذلك. أشعر بالندم على ذلك”.

وقالت الوزيرة في مقابلة مع القناة الألمانية الأولى أمس الجمعة إنها مقتنعة تماماً من الكشف عن وجود يمينيين متطرفين آخرين في الجيش مستقبلاً، ملقية باللوم على نفسها على عدم البحث في الأمر بشكل أبكر وأعمق، معترفة بأنها ارتكبت خطأ.

وأكدت فون ديرلاين أن هذا الأمر “مر” على نحو خاص، لأن الغالبية العظمى من أفراد الجيش الألماني يؤدون مهامهم على نحو لا غبار عليه.

وبينت أن مشروع التخرج الذي قدمه الجندي فرانكو في العام ٢٠١٣ كان عنصرياً ويمينياً متطرفاً بشكل لا يرقى للشك، مشيرة إلى أنه كان يجب أن يُبلغ عنه حينها، وعوضاً عن ذلك تم منحه فرصة جديدة ليبدأ مشواره المهني مع الجيش.

(دير تلغراف عن رويترز، موقع تاغزشاو)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!