“يويفا” ينفي فتح تحقيق ضد لاعبي بايرن رغم ملاحقتهم حكم المباراة إلى غرفته ووصفه بالـ”المهرج”

  • 19 أبريل، 2017
“يويفا” ينفي فتح تحقيق ضد لاعبي بايرن رغم ملاحقتهم حكم المباراة إلى غرفته ووصفه بالـ”المهرج”

أكد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” أنه لن يفتح أي تحقيق بعد مباراة ريـال مدريد وبايرن ميونخ، الثلاثاء في إياب دور الثمانية لبطولة دوري أبطال أوروبا، رغم التقارير الواردة حول تهجم بعض لاعبي الفريق الألماني على غرفة خلع ملابس الحكام بعد اللقاء.

وعلمت وكالة الأنباء الألمانية، أن اليويفا لن يقوم بفتح أي تحقيق من أي نوع بعد المباراة الدرامية والمثيرة للجدل، التي فاز بها ريال مدريد 4 / 2 في الوقت الإضافي، لينتزع بطاقة التأهل إلى المربع الذهبي لبطولة دوري أبطال أوروبا.

ولا يعني هذا أن اليويفا، لا يستطيع اتخاذ أي إجراء تأديبي في المستقبل.

وطبقا للمعلومات الواردة من عدة وسائل إعلام أسبانية، قام لاعبو بايرن ميونخ روبرت ليفاندوفسكي وأرتورو فيدال وتياجو ألكانتارا بتتبع الحكم المجري فيكتور كاساي حتى غرفة خلع الملابس، معربين عن غضبهم من أخطائه.

وأشارت بعض من وسائل الإعلام هذه إلى أن قوات الشرطة تدخلت من أجل إخراج اللاعبين المذكورين من الغرفة.

وكان بعض من لاعبي بايرن ميونخ ومسؤوليه قد وجهوا كلمات قاسية ضد حكم بعد المباراة، التي أقيمت على ملعب سانتياغو بيرنابيو، معقل ريال مدريد.

وجذب كاساي الأنظار ناحيته بعد أن قام بطرد أرتورو فيدال قبل ست دقائق من نهاية الوقت الأصلي للمباراة، بالإضافة إلى احتسابه هدفين للاعب كريستيانو رونالدو من تسلل واضح.

ووجه أرتورو فيدال كلمات قاسية للحكم ، مشيراً إلى أن فريقه تعرض للسرقة.

وقال فيدال عقب المباراة: “عندما تقدمنا في نتيجة المباراة 2 / 1، شعر لاعبو ريال مدريد بالانزعاج ولكن الحكم بدأ في القيام باستعراضه الخاص وعندما أصبحنا أقل عدداً زادت الأمور صعوبة، الفارق كان كبيراً، هذه السرقة لا يمكن أن تحدث في دوري الأبطال”.

وأشار فيدال، الذي نال البطاقة الحمراء قبل نهاية المباراة بخمس دقائق، إلى أن خروجه من الملعب لم يكن عادلاً، كما انتقد تسجيل ريال مدريد لهدفين من تسلل في الوقت الإضافي.

وأضاف نجم منتخب تشيلي قائلاً: “هذا كان واضحاً للغاية، لقد كان أمراً قبيحاً، لعبنا مباراة الذهاب في ظل نقص عددي وهنا أيضاً، ولهذا تثور الشكوك”، في إشارة إلى طرد زميله خابي مارتينيز في المباراة الأولى في ميونخ.

واستطرد فيدال قائلا: “أتمنى ألا تحدث هذه الأشياء مرة أخرى، أشعر بغضب كبير، الحكم أقصانا من دوري الأبطال”.

ووصف لاعب النادي البافاري حكم مباراة أمس بـ “المهرج”، واختتم قائلا: “عندما يلعب فريقان من الفئة الأولى لا يمكن أن يقوم الحكم بدور المهرج ليقدم عرضا في المباراة ويمنح الأفضلية لريال مدريد”.

من جهته ألقى مدربه كارلو أنشيلوتي اللوم على الحكم المجري، وأشار أنشيلوتي إلى أن فريقه كان يستحق أفضل من هذا في تلك المباراة ولكن الحكم قدم “مباراة سيئة”.

وقال أنشيلوتي، في المؤتمر الصحفي بعد المباراة،: “طرد أرتورو ليس صحيحا والهدف الثاني لكريستيانو رونالدو جاء من وضع التسلل. لسنا سعداء… قدمنا أداء رائعا في المباراة وكنا نستحق أفضل من هذا”.

وأضاف: “يجب تعيين حكام مستواهم أفضل من هذا خلال مباريات دور الثمانية، أو أن يكون الوقت حان لتطبيق نظام الاستعانة بتقنيات الفيديو (الإعادة التلفزيونية). هناك العديد من الأخطاء”.

وقال المدرب الإيطالي “لا أقول إننا كنا سنتأهل لو كان حكم آخر قد أدار المباراة، ولكن الحكم قدم مباراة سيئة. ربما كان مصير المباراة قد اختلف في حالة الاستعانة بتقنيات الفيديو”.

ورغم هذا، علق أنشيلوتي على لاعبي فريقه وقال: “ربما كان يتعين على فيدال أن يصبح أكثر هدوءا. استحق الحصول على الإنذار الأول مبكرا، ولكنه لم يكن يستحق الإنذار الثاني”.

وكان من المثير للسخرية عندما أكد أنشيلوتي أنه قال للحكم بعد انتهاء المباراة: “عمل جيد”.

وعلق مدرب ريال مدريد زين الدين زيدان من جهته على التحكيم قائلاً : “واجه الحكم مهمة صعبة للغاية، أبلغوني أيضاً بأن الهدف الثاني جاء من وضع التسلل، إنها كرة القدم، سجلنا أربعة أهداف عن جدارة في هذه المباراة”.

وأعرب فيليب لام، قائد البايرن عن أسفه وحزنه الشديدين للهزيمة، قائلاً: “كنا نريد تحقيق الفوز والتأهل للدور التالي.. أعتقد أن بايرن كان يستحق الفوز في المباراة”.

ورأى اللاعب أن الحكم كاساي لعب دوراً في هذه النتيجة، موضحاً أنه: “بالنسبة لقرارات الحكم، كان حظنا سيئًا”.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!