“لن يفرج عنه طالما بقيت في الرئاسة” .. أردوغان يستبعد إطلاق سراح الصحفي الألماني المحتجز

  • 15 أبريل، 2017
“لن يفرج عنه طالما بقيت في الرئاسة” .. أردوغان يستبعد إطلاق سراح الصحفي الألماني المحتجز

استبعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، السماح بتسليم الصحفي الألماني التركي المحتجز دنيس يوسيل لألمانيا.

وقال أردوغان لمحطة “تي جي آر تي” التلفزيونية، أمس الخميس، إنه بسبب أن ألمانيا ترفض تسليم المواطنين الأتراك، فإن تركيا لن تسلم الألمان مثل مراسل صحيفة “دي فيلت” المسجون.

وبين أنه “إذا وقع أحدهم في أيدينا، سيخبرون ذات المعاملة”.

وأضاف أردوغان أنه “طالما بقي في الرئاسة، فإنه لن يتم الإفراج عن معتقلين من أمثال يوسيل”.

وقال أردوغان، لدى مناقشته ادعاءات تفيد بأن “يوسيل له علاقة بحزب العمال الكردستاني المحظور، إن هناك صوراً تثبت أنه “عميل” و “إرهابي”.

وقال أردوغان اليوم الجمعة إن المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل طلبت منه تسليم يوسيل لكنه رفض طلبها قائلا إن الصحفي سيحاكم في المحاكم التركية التي ستضمن له محاكمة عادلة.

وأضاف إردوغان أنه لا يوجد أي شك في أن يوسيل له صلات بحزب العمال الكردستاني. وقال “هذا الشخص عميل إرهابي كامل. ليس كل الصحفيين طاهرين.”

وفي إشارة إلى قاعدة لحزب العمال الكردستاني في شمال العراق قال أردوغان “لكننا سنفعل ما هو ضروري في إطار القانون ضد أولئك الذين يعملون كعملاء ويهددون بلدي من قنديل.”

وكانت السلطات التركية اعتقلت يوسيل منذ 27 فبراير(شباط) بتهمة التحريض على الكراهية ونشر الدعاية الإرهابية باسم حزب العمال الكردستاني وحركة الداعية الإسلامي فتح الله غولن. وطالبت ألمانيا بإطلاق سراحه فوراً.

وذكرت صحيفة “دي فيلت” يوم الأربعاء أن “يوسيل” تزوج من صديقته المنتجة التلفزيونية ديليك ماياتورك في محبسه.

(دير تلغراف، وكالة الأنباء الألمانية، رويترز)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!