الشرطة: 60 شخصاً أو مؤسسة ببرلين كانوا هدفاً لتجسس الاستخبارات التركية

  • 8 أبريل، 2017
الشرطة: 60 شخصاً أو مؤسسة ببرلين كانوا هدفاً لتجسس الاستخبارات التركية

أفادت الشرطة الألمانية بأن أكثر من 60 شخصًا ومؤسسة في العاصمة الألمانية برلين كانوا أهدافاً محتملة لتجسس جهاز الاستخبارات التركي (إم آي تي).

وأعلنت الشرطة الألمانية السبت، أن العدد يهم التحريات التي امتدت حتى 7 أبريل (نيسان) الجاري، من قبل جهاز أمن الدولة التابع لهيئة مكافحة الجريمة في برلين.

وأشارت الشرطة إلى نحو 40 محادثة مع أشخاص، وجهات معنية، على خلفية الكشف عن قائمة لجهاز إم آي تي، تضم نحو 400 إسماً، أعلنت في مارس (آذار) الماضي عبر تقارير إعلامية.

وكان المعروف حتى الآن أن عدد الأشخاص الذين تجسس عليهم جهاز الاستخبارات التركي من سكان برلين بلغ 25 شخصاً، بينهم نائبة البرلمان عن الحزب المسيحي الديمقراطي، إمينه ديميربوكين فينغر.

واعتبر جهاز إم آي تي، هؤلاء الأشخاص أنصاراً محتملين لحركة الداعية الإسلامي فتح الله غولن الذي تتهمه الحكومة التركية بمحاولة الانقلاب الفاشلة في منتصف يوليو (تموز) الماضي.

وأضافت الشرطة الألمانية أن القائمة ضمت إلى جانب أسماء أفراد، أسماء مؤسسات أيضاً، وأشارت إلى ضرورة التحقيق الشامل، لتحديد المتأثرين بتجسس الاستخبارات التركية.

وتابعت الشرطة أنها لا تعتبر القائمة نهائيةً، وأنها ستُحدث مع تقدم التحقيقات.

وكانت الاستخبارات التركية قد سلمت في شهر فبراير الماضي قائمة بالأشخاص التي تتجسس عليهم في ألمانيا، لرئيس الاستخبارات الخارجية الألمانية، طلباً للمساعدة، لكن عوضاً عن التعاون معها، حذرت الاستخبارات الألمانية المستهدفين من الذهاب لتركيا لإمكانية اعتقالهم هناك.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!